Advertisements

«حياة كريمة» تعيد الحياة للمشـــــــــــــروعات المتعثرة فى المحافظات (٢)

المبادرة توقف الهجرة فى بنى سويف

قيادات بنى سويف أثناء متابعة المشروعات
قيادات بنى سويف أثناء متابعة المشروعات
Advertisements

نجحت المبادرة الرئاسية «حياة كريمة» فى تغيير وجه الحياة فى قرى بنى سويف من خلال تنفيذ مشروعات خدمية استهدفت تقديم خدمات لائقة للمواطنين فى مختلف القطاعات بأسلوب حضاري، لتتغير ملامح المحافظة من الإهمال إلى التطوير، ومن بؤرة الفقر إلى قمة المجد.
وقد استهدفت المرحلة الأولى من المبادرة 66 قرية بمركزى ناصر و ببا و ارتكزت على 3 محاور رئيسية، تضمن المحور الأول تحسين خدمات البنية الأساسية من توافر خدمات مياه الشرب والصرف، الكهرباء، الطرق والمواصلات والاتصالات، بالإضافة إلى الاهتمام بالنظافة والبيئة، فيما شمل المحور الثانى تحسين مستوى الخدمات والمرافق العامة من مدارس مناسبة تستوعب الطلاب والتلاميذ بتلك القرى والقضاء على الكثافات داخل الفصول، بالإضافة إلى تطوير مستوى الخدمات الصحية بالقرى وتطوير مراكز الشباب وإتاحة الفرصة لممارسة الرياضة، بينما يرتكز المحور الثالث على تحسين مستوى الدخل بتنويع مصادره، وذلك من خلال إنشاء مصانع جديدة بما يسهم فى تطوير المهمة الرئيسية للقرية والاستفادة من المزايا النسبية التى تتمتع بها واستثمار طبيعة والنشاط الاقتصادى القائم على الزراعة والصناعات الحرفية.


يقول الدكتور محمد هانى محافظ بنى سويف استطاعت المبادرة الرئاسية حياة كريمة أن تنهى معاناة الأهالى بالقرى والنجوع من المشكلات التى دامت لسنوات طويلة بمشروعات خدمية وتنموية أوقفت الهجرة إلى المدن وعلى رأسها مشروعات الصرف الصحى وتوفير المدارس والخدمات الصحية.


وأوضح المحافظ أن المبادرة شملت تنفيذ 1616 مشروعا بمركزى ناصر وببا، بتكلفة تتجاوز الـ 12 مليار جنيه، جرى الانتهاء من 50 مشروعا، ويجرى العمل على قدم وساق فى 731 مشروعا متنوعا من بينها خدمة الصرف الصحى والجارى تنفيذها فى 53 قرية وتوابعها بتكلفة تتجاوز 4 مليارات جنيه لتصبح قرى مركزى ببا وناصر مخدومة بنسبة 100%، خاصة أن المخدوم بالصرف الصحى 13 قرية فقط ، كما بلغت أعمال التنفيذ فى المجمعات الخدمية بالقرى أكثر من 50% والتى تضم بداخلها العديد من الخدمات المختلفة بطريقة حديثة ومميكنة داخل المبنى (مركز تكنولوجى لخدمة المواطنين، مكتب بريد، وحدة للتضامن الاجتماعي، مكتب تموين، شهر عقاري) بهدف توفير الوقت والمجهود على المواطنين المستفيدين من المجمعات، فضلا عن خدمات مياه الشرب والصرف، الكهرباء، الطرق والمواصلات والاتصالات وغيرها.


وأشار محمد على جبر معاون المحافظ و المشرف على المبادرة، إلى أن هناك 26 مشروعا بمركز ناصر بلغت نسبة تنفيذه 100% ، و30 مشروعا تراوحت نسبة تنفيذها مابين 50 إلى 95% ، و52 مشروعا من 7 إلى 50% ، بينما تراوحت نسبة التنفيذ فى مشروعات مركز ببا ما بين 15 إلى 20% .. وأضاف أن المبادرة والتى استهدفت ثلث سكان المحافظة شملت أيضا إقامة 50 ندوة بمركزى ناصر وببا للتوعية بمخاطر الزواج المبكر، وظاهرة ارتفاع نسب الطلاق، ومكانة المرأة، وأهمية تنظيم الأسرة، فضلا عن إصدار 2670 بطاقة الرقم القومى من خلال المشاركة والإعداد والتنسيق مع المجلس القومى للمرأة، وتسليم قرض قيمته 5 آلاف جنيه لـ60 مشروعا من مشروعات المرأة الريفية فى مجالات «الدواجن، وتربية ماعز، وبقالة، و أسر منتجة» وغيرها.
حمدى على

Advertisements

 

 

 


Advertisements