دراسة: البقاء في المنزل كثيرًا يساعد على الإصابة بأمراض الشيخوخة

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
Advertisements

أشارت دراسة حديثة، بأن البقاء في المنزل كثيرًا يساعد على الإصابة بأمراض الشيخوخة المختلفة، حيث قالت خبيرتا البشرة ميشال سكاوير وإيما هوبسون، إن عدم التعرض لفترات طويلة إلى ضوء الشمس فذلك قد يكون سبب في ظهور تجاعيد للبشرة، خصوصا وأن الشمس تحتوي على «فيتامين د» المفيد لصحة البشرة، وذلك بحسب موقع L’Officiel الفرنسي. 

وذكّرت ميشال سكاوير وإيما هوبسون بضرورة الوقاية حتى عند البقاء في المنزل لمدة طويلة، وذلك عن طريق وضع واقي الشمس. 

وشددت الخبيرتان على أهمية تطبيق كريم الحماية من الشمس قبل مشاهدة التلفزيون، مع الحرص على توفير العناية التي تحتوي على مضادات الأكسدة إلى روتين الاهتمام اليومي بالبشرة.

ومن الضروري برأيهما الحرص على الاهتمام بها في الصباح والمساء، كما من المفيد القيام بعملية تدليك لطيفة بين الحين والآخر، فذلك سيساعدك على الحفاظ على بشرتك بصحة أفضل وبدون أي شوائب أو تجاعيد. 

اقرأ ايضا| الإصابة بالقلب والسكر تزيد مخاطر الزهايمر

Advertisements