تشييع جنازة مرتكب مذبحة الزمالك وشقيقته في الدقهلية

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
Advertisements

شُيعت جنازة شمس الدين شريف، مرتكب جريمة الزمالك، وشقيقته في حالة من التكتم، وتم الصلاة عليهم داخل المقابر بقريتهم مركز المنصورة في محافظة الدقهلية، َوقررت العائلة عدم إقامة عزاء.

وتعود الواقعة عندما تلقى الأجهزة الأمنية بلاغًا بقيام شاب بقتل زوجته وشقيقته وزوجها وإصابة حماته وقتل نفسه بالرصاص، بشارع طه حسين بحي الزمالك. 

اقرأ أيضًا| انفوجراف| «جريمة الزمالك».. تفاصيل مقتل 4 أشخاص على يد رجل أعمال

وكان أهالي المنصورة قد علموا بأن ضحايا الحادث الجاني والمجني عليه كلاهما عروسان من مدينة المنصورة، ولم يمر على عقد قرانهما سوى أيام معدودة، وكانوا يستعدون لإقامة حفل الزفاف.

وسادت حالة من الحزن  والحسرة علي الضحايا أثناء تشييع الجثمان. 

كما سادت حالة من الحزن على زميلات العروس التي كانت تحتفل منذ أيام بعقد قرانها على خطيبها، في 17 يناير الماضي، وكانت ما زالت تتلقى التهاني وتعد الجميع باللقاء في حفل الزفاف.


وتحولت صفحة «نور» الشخصية على «فيس بوك» لدفتر عزاء من صديقاتها ومعارفها، فيما شهدت صفحة الزوج شمس إلى تعازي بجانب اتهامات له بأنه تسبب في فقدان شابة في بداية حياتها وقتل شقيقته أيضا.


وكان  النائب العام قد أصدر بيانا  أمس السبت، جاء فيه أن شمس أحضر حقيبة كبيرة يوم الحادث أخفاها بالمسكن قبل انعقاد اللقاء، ولما ثار النقاش بينهم بشأن النزاع استشاط المتهم غضبًا وأخرج من الحقيبة التي كانت معه بندقية آلية أطلق منها عيارًا ناريًّا أصاب السيدة طرف النزاع معه، ثم لما حاول الحضور ردعه أطلق صوبهم أعيرة نارية فقتلهم.


وحضرت الشرطة وحاولت دخول المسكن أطلق أعيرة نارية أخرى صوب السيدة ووالدتها فقتلهما، ثم قتل نفسه بعيار ناري.

Advertisements