خاص| بعد تكريمه من رئيس الوزراء.. أول تعليق من الطبيب المصري الفائز بشخصية العام بأستراليا

دانيال نور الطبيب المصري الأسترالي
دانيال نور الطبيب المصري الأسترالي

كشف الطبيب المصري الشاب في استراليا د. دانيال نور  الفائز بشخصية العام على مستوى قارة أستراليا في فئة الشباب والبالغ من العمر ٢٦ عاما كواليس  فوزه بالجائزة.

وأكد  دانيال في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم» أنه دشن مبادرة منذ عامين لعلاج المواطنين الموجودين في الشوارع وليس لهم ماوئ بالمجان وتوفير العلاج بالمجان تماما لهم .

وأشار الطبيب المصري في استراليا إلى أنه قام بتخصص سيارات "فان" متوفر بها جميع المعدات الطبية ويتم الكشف عن المواطنين الموجودين في الشوارع وليس لهم ماوئ مثل تحاليل المرض السكري  والدم وظهور نتائج التحاليل فورا بالإضافة إلى توفير العلاج وفي حالة الحالات الحرجة يقوم بنقلهم على الفور إلى المستشفى.


وأكد دانيال نور أنه لم يتوقع الفوز بتلك الجائزة بل إنه كان مدعو لاحتفال باليوم الوطني الاسترالي وتم الإعلان عن الطاردة وفوزه بشخصية العام عن فئة الشباب بأستراليا   مضيفا  أن كان يوجد عديد من الشباب الاسترالي والاجنبي يتنافس معه عبر الفوز .

وأشار الطبيب إلى أنه بدء تلك المبادرة عندما كان في انجلترا وأثناء خروجه من الجامعة شاهد مشرد في حالة صرع تام فقام بكشف عليه ونقله لمستشفى وعلم أنه دائما يأتي له حالات الصرع ولا احد يساعده مؤكدا أن بعد ذلك الموقف قام بتدشين المبادرة.

واردف أن تكاليف تجيهز  السيارات  الطبية جاءت بمساهمة بسيطة من الحكومة الأسترالية ووزارة الصحة الأسترالية وباقي التكاليف من التبرعات مشيرا إلى أنه يملك ٤ سيرات يطوف بهم مدينة سديني الأسترالية .

وأشار إلى أنه تم تكريمه من رئيس الوزراء الاسترالي والحاكم الاسترالي نظرا لمجهودته في معالجة المشردين، وأضاف أنه بعد الفوز بالجائزة سيقوم بتوسيع وانتشار المبادرة لتشمل كافة المقاطعات والمدن الأسترالية .


وأشار إلى أنه يزور مصر دائما ويتحدث اللغة العربية جيدا ويدرس حاليا امراض القلب يصبح طبيب متخصص في أمراض القلب مؤكدا أنه عقد لقاء مع د. مجدي يعقوب أثناء زيارته لمصر ليتعلم منه .

ووجه الشكر للسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة بسبب التواصل معه وتهنئته بالجائزة مؤكدا على حرص الدولة المصرية على التواصل مع أبناء بالخارج .


وجهت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، التهنئة إلى الطبيب المصري الأسترالي الشاب دانيال نور، لاختياره شخصية العام على مستوى قارة أستراليا في فئة الشباب.

وفي سياق متصل، عبرت وزيرة الهجرة عن فخرها بما قدمه دانيال نور من خدمات إنسانية للمرضى والمهمشين في العديد من المناطق خلال جائحة كورونا، وحرصه على الدعم النفسي والطبي لهؤلاء المرضى،  ضمن مبادرة "street side Medics"، التي دشنها وعددا من أصدقائه في القطاع الطبي الأمر الذي أهله إلى تكريم سابق على مستوى مقاطعة "New south wales"  الأسترالية حتى أعلن رئيس الوزراء الأسترالي عن اختياره شخصية العام على مستوى أستراليا بالكامل في فئة الشباب.

وثمنت وزيرة الهجرة جهود الشباب المصريين بالخارج، وحرصهم على بذل أقصى جهد ممكن لرفعة اسم بلدهم وإعلاء قيم المحبة والإنسانية، مؤكدة أن شباب مصر بالخارج حريصون على العطاء والتعاون بما يجعلهم مؤثرين للغاية وسط مجتمعاتهم الخارجية.

ورغم عمل دانيال نور بكامل طاقته في مستشفى "Royal North Shore"، إلا أنه قاد فريقا قوامه 145 متطوعا، انتشروا في أنحاء مدينة "نيو ساوث ويلز" وقدموا مساعداتهم لأكثر من 300 مشرد، ما أهّله ليتصدر قائمة الشباب في أستراليا لهذا العام.

اقرأ أيضا| طبيب مصري يفوز  بشخصية  العام فئة الشباب على مستوى أستراليا

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي