الجمارك: إزالة أي معوقات قد تُواجه حركة البضائع والأفراد بين مصر وليبيا

حركة البضائع - صورة تعبيرية -
حركة البضائع - صورة تعبيرية -
Advertisements

أكد  الشحات غتوري رئيس مصلحة الجمارك المصرية، في لقائه مع العميد سليمان علي سالم مدير عام مصلحة الجمارك الليبية،  حرص الجانب المصري على تعزيز سبل التعاون الجمركي مع الجانب الليبي.


جاء ذلك خلال  استعراض الدكتور محمد معيط وزير المالية، نتائج اجتماع اللجنة الجمركية المصرية الليبية المشتركة، مُوجهًا بالمضى في تنفيذ التوجيهات الرئاسية.


وأضاف  رئيس مصلحة الجمارك المصرية في تصريحات صحفية اليوم، أن هناك توجيهات  بإزالة أى معوقات قد تُواجه حركة البضائع والأفراد بين مصر وليبيا.

اقرأ أيضا| أسعار العملات العربية والأجنبية بالمنافذ الجمركية اليوم 18 يناير 


وأوضح رئيس المصلحة، أنه تم الاتفاق على تعزيز آلية تبادل المعلومات والتعاون بشأن المخالفات الجمركية، وقيام الجانب الليبي بتبادل القوائم السلعية التي من الممكن أن تُشكِّل مخالفة أو تهربًا جمركيًا؛ على نحو يسهم فى تحسين حركة التجارة، والقضاء على الممارسات الضارة، وتسهيل مرور السيارات بين البلدين، من خلال تشكيل لجنة مشتركة لوضع آلية لتسوية المطالبات الخاصة بالسيارات السابق الإفراج عنها.


وضم الوفد المصري كلاً من: عاطف إبراهيم مستشار رئيس المصلحة لشئون الإعلام وأحمد أبو الحسن رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب رئيس مصلحة الجمارك، وعبدالناصر محمد رئيس الإدارة المركزية لمكافحة التهرب الجمركي، والدكتورة حنان شوقي رئيس الإدارة المركزية للمنطقة الغربية، ووليد حسين مدير عام المكتب الفني لرئيس المصلحة وخالد الشبريسى مدير عام جمرك السلوم، بينما يضم الوفد الليبى كلاً من العميد سالم أحمد البصير مدير الإدارة العامة للشئون الفنية، والعميد مـراد أحمـد العـالم مدير الإدارة العامة لمكافحة التهريب والمخدرات، والعميد علي محمد المنفي مدير مديرية جمارك طبرق، والعقيد أحمد إبراهيم بلسوس مدير مكتب التعاون الدولي بالمصلحة، والعقيد هشام فتحـي خليل رئيس مركز جمرك إمساعد البري، وعلى عمرو يحيى مدير مكتب الشئون القانونية بالمصلحة، وإبراهيم محمد الجراري رئيس الغرفة الاقتصادية الليبية المصرية المشتركة، مندوبًا عن ديوان وزارة الاقتصاد والتجارة.

 

Advertisements