رئيس المشروع النووي: يتم الآن إعداد موقع المفاعل بالضبعة

 المنتدى النووي المصرى الروسى
المنتدى النووي المصرى الروسى

صرح محمد دويدار  رئيس  المشروع النووي أنه  يتم الآن إعداد موقع  المفاعل النووي بالضبعة ، وسوف يتم استكماله في النصف الثاني من عام 2022

وأضاف دويدار خلال المنتدى النووي المصري الروسي، أن البنية التحتية من كهرباء ومياه وطرق فهى قيد التنفيذ الآن أما المعدات فهى معدات طويلة المدى وفريدة من نوعها وتعتبر من أهم المعدات لتوليد الكهرباء من المحطات النووية .

وأشار دويدار أنه يتسم جهاز مصيدة قلب المفاعل بأعلى خصائص الأمان النووي بما في ذلك القدرة المعززة على مقاومة الزلازل والقدرة على الصمود في وجه الأحمال الهيدروديناميكية والصدمات (الأحمال الديناميكية). ويراعي تصميم أي مصيدة لقلب المفاعل الخصائص الفردية لمحطة طاقة نووية بعينها.

يذكر أن  شركة روساتوم الروسية تعتبر المالك المصري ممثلا فى هيئة المحطات النووية الأفضل في العالم ، مشيرا إلى أن المحطة النووية بالضبعة ستمنح مصر القدرة على تحسين مستوى المعيشة ومصدر للطاقة الآمنة.

وتتولى شركة «روساتوم» الروسية انشاء محطة الضبعة النووية، والتي تعد أول محطة للطاقة النووية في مصر، وتعمل روساتوم حالياً على تنفيذ مشروع محطة الضبعة للطاقة النووية بمدينة الضبعة بمحافظة مطروح، والتي تقع حوالي ٣٠٠ كم شمالي غرب العاصمة القاهرة. 


وستشهد المحطة إقامة أربع مفاعلات من طراز VVER-1200 بخصائص أمان فريدة من نوعها، لتكون مصر بذلك الدولة الوحيدة في أفريقيا التي تمتلك مفاعلات من طراز الجيل الثالث +. وتعمل حاليا أربع مفاعلات من هذا النوع بكفاءة في روسيا: إثنين في محطة نوفوفورونيز النووية واثنين في محطة لينينجراد النووية. أما خارج روسيا، فقد تم إلحاق مفاعل من هذا الطراز في محطة بيلاروسيا النووية في نوفمبر ٢٠٢٠.

اقرأ أيضا : بعد قليل.. بدء فعاليات منتدى الطاقة النووية المصري الروسي 2021

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي