الأربعاء.."زراعة الإسكندرية" تحتضن فاعليات حفل جوائز البحث العلمي للتصنيع الغذائي  

صورة موضوعية
صورة موضوعية
Advertisements

تنطلق يوم الأربعاء المقبل فاعليات حفل جوائز البحث العلمي بمجالات التصنيع الغذائي والذي تحتضنه كلية الزراعة بجامعة الإسكندرية.

 

يشارك باللقاء الدكتور محمد بهي الدين محمد عميد كلية زراعة الاسكندرية، والدكتور تيسير أبو بكر رئيس الجمعية العلمية للصناعات الغذائية، بالإضافة إلي 26 فائز ممثلين لمختلف الجامعات ومراكز البحوث المصرية، فيما تهدف الجائزة تشجيع البحوث العلمية بمجال تطوير التصنيع الغذائي بمصر. 

 

اقرأ أيضاً : إطلاق مبادرة «شعب واعي متضامن» من زراعة الإسكندرية


من جانبه قال الدكتور محمد محمود يوسف نائب رئيس الجمعية العلمية للصناعات الغذائية، أن جائزة البحث العلمي تستهدف إنتاج منتجات صحية مبتكرة تحافظ على صحة وسلامة المصريين، من خلال إستهداف أفضل رسائل الماجستير والدكتوراة في التصنيع الغذائي على مستوى الجامعات والمعاهد العلمية في مصر، كاشفاً إلي أنه تم إضافة جائزة جديدة للابتكار في إنتاج منتجات غذائية ومشروبات جديدة بشرط أن تكون صحية ومفيدة ومبتكرة وقد تقدم لجائزة الابتكار وحدها 16 فكرة انتاجية جديدة في مجال الأغذية الصحية، فيما بلغت عدد الابحاث المشتركة في جوائز البحث العلمي 106 تمثل جميع فروع الجائزة, حيث فازت الابحاث المنشورة بالمجلات العلمية العالمية لباحثين مصريين ومنها ابحاث لمنتجات تحتوي على مركبات نشطة حيويا ومضادات للأكسدة تحافظ على صحة الأنسان من امراض القلب والسرطان مع استخدام تقنيات جديدة بالنانوتكنولوجي. 


وأكد يوسف،  أن تلك المركبات التي تستخدم تقنيات جديدة يمكن وضعها في كبسولات لتناولها مباشرة عن طريق الفم لتحافظ على صحة الأنسان من كافة الأمراض الخطيرة وايضا من مخاطر الشيخوخة المبكرة، فيما تناولت الابحاث الفائزة مخاطر الشوارد الحرة الناتجة من ملوثات الماء والهواء والتدخين والغذاء، بالإضافة إلي الضغوط العصبية على الصحة العامة وإمكانية استخدام المركبات الصحية المتطورة لمواجهتها، بالإضافة إلي أن أحد أهم الأبحاث الفائزة بالنسخة الثالثة من الجائزة تناولت استغلال مخلفات التصنيع الغذائي مثل قشور العنب والموالح "البرتقال واليوسفي "، في إنتاج مركبات مهمة للصحة والجسد تستخدم في تصنيع المربات والجيلي والمستحضرات الطبية، وهى من المواد الخام التي تستوردها مصر بمئات الملايين سنويا من الخارج ويمكن توفيرها بتطبيق هذه الابحاث بمعامل شركات الغذاء الكبرى في مصر. 


وكشف يوسف، أن جوائز الإبتكار فاز بها بحث لإنتاج منتجات حلوى جديدة منخفضة السعرات الحرارية وتفيد النظام الصحي المتكامل للإنسان، وأخري لتقوية الألياف الغذائية لحماية المصريين من سرطان القولون، وتساعد علي خفض نسب الكولوسترول الضار وترفع نسب الكولسيترول الجيد، حيث ركزت كل الابحاث الفائزة على فائدة المركبات النشطة واستخدمت أهم وسائل النانوتكنولوجي وهو مايتمشى مع اتجاهات التصنيع الغذائي الحديث بالعالم الآن، جدير بالذكر، أن جوائز البحث العلمي وإستمرارها للعام الثالث علي التوالي تؤكد على أهمية الربط بين البحث العلمي والمؤسسات الاقتصادية والصناعية الكبرى.

 

Advertisements