كاميرات مراقبة لضبط جودة الطعام في المطبخ المركزي بأزهر أسيوط 

الدكتور محمد عبد المالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي
الدكتور محمد عبد المالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي

شدد الدكتور محمد عبد المالك نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي على ضرورة الانتهاء من تركيب كافة الكاميرات وأجهزة البصمة لضبط منظومة العمل، بالمطعم المركزي لمدينة الازهر الجامعية بأزهر أسيوط قبل بتشغيل الطهي المشترك للمدينتين معا بالمطعم المركزي.

وأوضح نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي أن منظومة الكاميرات والرقابة لضمان ضبط والتزام العمال والرقابة على جودة الأطعمة والالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية بأزهر أسيوط ومنع محاولات اخلال بشروط ونظم الجودة. 

وبناء على تعليمات فضيلة نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي، اجتمع الدكتور إبراهيم أبوالمجد إبراهيم الأمين العام المساعد لفرع الجامعة للوجه القبلي، اليوم مع حسام مهران مدير المدن الجامعية للوجه القبلي، والدكتورة عفاف عبد التواب مديرة المدينة الجامعية للطالبات بأسيوط، والمهندس صالح عبدالكريم مدير الإدارة الهندسية بالأمانة العامة المساعدة لفرع الجامعة بأسيوط وأحمد شمس مدير الشئون القانونية بفرع الجامعة بأسيوط، لمناقشة نقل مطبخ المدينة الجامعية للطلاب إلى المطبخ المركزي للمدينة الجامعية للطالبات بأسيوط. 

يأتي ذلك في إطار ضبط التنسيق المتعلق بالحسابات و تتطابق الوجبات وجودتها بين المدينتين، و لتلافي العديد من المشكلات الخاصة بالواجبات الغذائية والأمور المالية.

وأكد نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه القبلي أن المطبخ المركزي بالمدينة الجامعية للطالبات مطور ومعد بشكل جيد جداً من حيث البنية التحتية والتجهيزات وأدوات الطبخ الآمنة والصحية لإعداد كافة الوجبات المطهية لكل من مدينة الطلاب والطالبات، ما يعني عودة الأمر لأصله الصحيح، حيث أن الطاقة الاستيعابية للمطبخ المركزي تقدر بعشرة آلاف وجبة، ما يعني القدرة على الطهي المشترك للمدينتين مجتمعتين.

كما أوضح أنه تم الاتفاق فى الاجتماع على تزويد كاميرات مراقبة داخل المطبخ المركزي وأجهزة بصمة للعاملين لضبط سير العمل بداخله، كما تم توفير وسيلة نقل آمنة ومطابقة للمواصفات الصحية لنقل الطعام بعد طهيه بالمطبخ المركزي.

اقرأ أيضا | «استثمر في صحتك النفسية».. ندوة بتجارة بنات جامعة الأزهر بأسيوط

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي