الصحة: التبرع بالبلازما يقوي المناعة.. والجسم يعوضها خلال 48 ساعة

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

كشفت وزارة الصحة والسكان عن أن التبرع بالبلازما آمن جدًا، ويعمل على تقوية مناعة المتبرع والجسم يعوضها بعد مرور ٤٨ ساعة من التبرع.

ولفتت الوزارة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أن التبرع بالبلازما يساهم في علاج أصحاب الأمراض الخطيرة كالهيموفيليا وسرطانات الكبد.

وأكدت وزارة الصحة على أن البلازما هي المكون السائل للدم، الذي تسبح فيه خلايا الدم ولا يؤثر التبرع بها على صحة المتبرع؛ لأن الجسم يعوضها خلال 48 ساعة.

وكانت الوزارة قد كشفت كشفت وزارة الصحة والسكان، عن كيفية استخراج البلازما من دم الشخص المتبرع.

وقالت الوزارة في بيان لها عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن التبرع بالبلازما يتم عن طريق أجهزة مخصصة لفصل البلازما من الدم ورجوع مكونات الدم للمتبرع.

ولفتت الصحة إلى أنه يتوجب على من يرغب بالتبرع التوجه لأقرب مركز للتبرع بالبلازما، مضيفة أن المتبرع يملي استمارة ويدون بها البيانات الشخصية.

واستطردت وزارة الصحة والسكان، أنه يتم فحص المتبرع وعمل قياس الأنيميا، وقياس الطول والوزن، ونسبة الهيماتوكريت، وكذلك درجة حرارة الجسم والنبض.

وشددت وزارة الصحة والسكان على أن التبرع بالبلازما يكون لمدة تتراوح بين ساعة إلا ربع إلى ساعة ونصف. 

يذكر أن هناك 6 مراكز لتجميع البلازما فى 5 محافظات على مستوى الجمهورية لاستقبال المتبرعين، علماً بأن جميع المراكز مميكنة ومزودة بأحدث الأجهزة والوسائل التكنولوجية، وفقًا للمعايير العالمية وتحت إشراف خبراء من منظمة الصحة العالمية، تمهيدًا لاعتماد تلك المراكز دوليًا.

اقرأ أيضا| «البـلازما».. حـياة| أطباء يوضحون أهميتها وشروط التبرع

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي