قلم حر

سنرجع

ياسر عبدالعزيز
ياسر عبدالعزيز

لخصت الرائعة فيروز الحدوتة وهى تغني عبر تقنية الهولوجرام فى افتتاح كأس العرب لكرة القدم « قطر ٢٠٢١ : « سنرجع مهما يمرّ الزمان .. وتنأى المسافات ما بيننا « . كان حفلا مميزًا للغاية، نجحت خلاله قطر فى الجمع بين كل الثقافات العربية، مع استحضار عدد من نجوم الفن العربي في مقدمتهم الكوميديانان الراحلان الكويتي عبد الحسين عبد الرضا وسعيد صالح، إضافة إلى أيقونتي الفن العربي أم كلثوم وفيروز، والأسطورة عبد الحليم حافظ ، كما شارك في الحفل عدد كبير من النجوم .
وأكثر ما شد انتباهي ، تلك الرسائل الراقية التى حملها حفل الافتتاح الاسطورى ، رسائل كشفت مكانة مصر فى قلوب العرب ، وتأثيرها فى وجدان الشعوب الشقيقة بما فيهم قطر الدولة المنظمة للحدث الكبير الذى شهده عدد من رؤساء الدول ، بينهم تميم بن حمد أمير دولة قطر ومحمود عباس رئيس دولة فلسطين وإنفانتينو رئيس فيفا ود.أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ورئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب.
تصدر السلام الوطنى لمصر الغالية المشهد العربي الكروى وتم عزفه مباشرة بعد سلام الدولة المنظمة ، كما تواجد فى حفل الافتتاح عبر تقنية الهولوجرام أساطير مصر الخالدة ام كلثوم وعبد الحليم حافظ وسعيد صالح كما تم عرض جزء من أغنية بنت الجيران لمغنى المهرجانات حسن شاكوش .
وكعادته فى استثمار الأحداث الكبري التقي د. أشرف صبحي نظيره صلاح بن غانم العلي وزير الرياضة والشباب القطرى لبحث تعزيز التعاون الثنائي فى برامج الشباب المختلفة، والاستثمار الرياضي، وتطوير البنية التحتية الرياضية، والاستفادة من الخبرات التنظيمية التي تتمتع بها مصر في استضافة كبري البطولات الرياضية الدولية منها الفقاعة الطبية التى أبهرت العالم خلال تطبيقها لتحصين البطولات من غول كورونا ، وتجربة تذكرتي الإلكترونية التى وضحت خلال استضافة مصر لكأس الأمم الأفريقية كان ٢٠١٩ للكبار والصغار .. وقد اشاد صلاح بن غانم العلي بحجم النجاحات التى تشهدها مصر الجديدة فى ملف الشباب والرياضة وكل المجالات تحت قيادة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي صانع نهضة الجمهورية الحديثة .. مبروك الافتتاح الاسطورى لقطر ، وامنياتنا القلبية بمزيد من الازدهار لكل العرب بقيادة الحبيبة مصر .
سنرجع .

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي