البترول: مصر تصدر الغاز الطبيعي المسال بكامل طاقتها بعد ارتفاع الأسعار

وزير البترول طارق الملا
وزير البترول طارق الملا

قال المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية،  إن مصر تصدر الغاز الطبيعي بكامل طاقتها التي تبلغ نحو 1.6 مليار قدم مكعبة يوميا من محطتين لإسالة الغاز، مع سعيها للاستفادة من ارتفاع الأسعار العالمية.

وأضاف الوزير في تصريح له بوكالة رويترز، أن إنتاج الغاز الطبيعي المصري مستقر ويتراوح حاليا بين 6.5 و7 مليارات قدم مكعبة يوميا.

وأشار الملا إلى أن من المتوقع تراجع الصادرات إلى مليار قدم مكعبة يوميا في أبريل  بسبب تقلبات موسمية معتادة، مع ازدياد الاستهلاك المحلي بدخول الصيف.

والجدير بالذكر أن  المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنيةترأس الاجتماع الدورى لمتابعة موقف وآخر مستجدات برنامج العمل  الجاري تنفيذه لزيادة عدد محطات تموين السيارات بالغاز الطبيعي، وذلك في إطار المبادرة الرئاسية للتوسع في استخدام الغاز الطبيعي كوقود للسيارات لاستفادة المواطنين والدولة من جدواه الاقتصادية مقارنة بالوقود السائل، بالإضافة إلى كونه وقود نظيف تسعى الكثير من دول العالم التوسع فى استخداماته، خاصة مع التوجه العالمي للحد من الانبعاثات الكربونية الضارة بالبيئة.

وخلال الاجتماع، تم استعراض موقف إنشاء محطات تموين الغاز الجديدة من أعمال وتركيب المعدات والضواغط والأعمال المدنية ومد خطوط الغاز لتلك المحطات، وكذلك تم استعراض محطات الوقود السائل القائمة سواء التابعة لشركات قطاع البترول أو القطاع الخاص لإضافة نشاط تموين السيارات بالغاز الطبيعي.

وخلال الاجتماع، وجه «الملا» بالإسراع في تنفيذ البرنامج وفقاً للبرامج الزمنية المحددة، والعمل على تذليل أي عقبات قد تعوق تنفيذه من خلال التنسيق الكامل مع الجهات المعنية لاستخراج التصاريح اللازمة لتنفيذ الأعمال، كما طالب وزير البترول بالاستغلال الأمثل لمحطات الوقود السائل القائمة من خلال تطويرها وتأهيلها من الناحية الفنية وتوافر عوامل الأمان بها لإضافة نشاط تموين السيارات بالغاز لتصبح محطات نموذجية متكاملة، وذلك بهدف تلبية احتياجات المواطنين أصحاب السيارات التي تعمل بالغاز الطبيعى في ضوء خطة الوزارة للانتشار السريع لمحطات تموين الغاز فى كافة انحاء الجمهورية، وفي هذا الصدد وجه «الملا» بالاستمرار في تحديث التطبيق الالكترونى «Mop Stations» بعد دخول المحطات الجديدة الخدمة أمام الجمهور، والذى يمكن تحميله على كافة الهواتف الذكية ومن خلاله يمكن للمواطنين معرفة أقرب محطة ونوع الوقود المتوفر بها سواء بنزين وسولار أو غاز طبيعي أو شحن بالكهرباء

اقرأأيضا|مذكرة تفاهم بين «مصر واليونان» لاستثمار موارد الغاز وانتقال الطاقة عالميا

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي