وزيرا الزراعة والري يلتقيان ممثلي كبرى الشركات المجرية المتخصصة في مجال الري

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

عقد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي ود.محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والري عدداً من اللقاءات مع ممثلى كبرى الشركات المتخصصة في مجال المياه لبحث سبل الإستفادة من أعمال هذه الشركات وما تقدمه من تقنيات وتكنولوجيا حديثة في تطوير وتحديث المنظومة المائية في مصر وتعظيم العائد من وحدة المياه وذلك على هامش مشاركتهما في مؤتمر "كوكب بودابست" والمنعقد بدولة المجر حالياً .

وعقدا القصير وعبدالعاطي  مقابلة مع مسئولي شركة "المياه والتربة" المجرية ، حيث تم عرض تقنية رش سطح التربة المراد زراعتها بمنتجات عضوية صديقة للبيئة لزيادة قدرتها علي الاحتفاظ بالمياه ، الأمر الذي يُسهم في ترشيد المياه، وتم الإتفاق على تنفيذ التجربة في منطقة ريادية لتقييم مدى نجاحها، ومدى كفاءة استخدام هذه المادة مع المحاصيل المختلفة.


وعقد الوزيران مقابلة مع شركة "الشراكة المائية" المجرية ، وهى عبارة عن شبكة تضم بعضويتها عدد (14) شركة مجرية تغطي كافة مجالات إدارة المياه ، مثل التصميمات والاستشارات الهندسية والتشغيل والصيانة في مختلف قطاعات المياه.

والتقى وزيرا الزراعة والري مع رئيس شركة "تكنولوجيا البيئة" السويسرية حيث تم عرض عدد من تقنيات إعادة تدوير مياه الصرف الصحي والمواد العضوية الصلبة وكذلك تم مقابلة مع مسئولي وكالة إئتمان الصادرات الرسمية بدولة المجر (EXIM bank).

حيث تم التعرف على التمويل المزمع تقديمه لشراء آلات والمعدات مجرية الصنع في مجال تكنولوجيا الري والزراعة والإنتاج الحيواني والسمكي سواء إقراض مباشر بين الشركات المصرية والمجرية أو تمويل التجارة أو تقديم الضمانات لتسهيل حركه التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين.


وحضر اللقاءات الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية والسفير محمد الشناوي سفير مصر في المجر ود.سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية بوزارة الزراعة.

إقرأ أيضا|

الزراعة تبحث أوجه التعاون مع المجر في البحث العلمي

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي