خالد الجندي: النبي والصحابة كانوا يصلون بالحذاء| فيديو

خالد الجندي
خالد الجندي

قال الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، إن الصلاة بالحذاء هي الأصل لكننا نخلع النعال حفاظًا على البُسط والفُرش.

وأضاف "الجندي"، خلال تقديمه برنامج "لعلهم يفقهون"، المذاع عبر فضائية "dmc"، أن المعهود الذهني معروف بأن خلع النعلين من باب القداسة والتنزيه والاحترام والتعبد والتقرّب إلى الله.

وأوضح أن شرعنا ناسخ لشرع من قبلنا، في حين أن شرع من قبلنا ليس بلازم لنا، لذلك شرع من قبلنا كان خلع النعال فيه جزء من شروط العبادة، وفي شرعنا كان لبس النعال جزء من سنن العبادة.

وأشار إلى أن إبقاء النعل أثناء الصلاة لدينا هو سنة عن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم، معقباً: "أوعى تفتكر أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم وهو والصحابة عندما كانوا يدخلون المسجد النبوي كانوا يخلعون أحذيتهم وينفضوه ويضعوه في دواسة، هذا الكلام غير صحيح، حيث كانوا يبقون كما هم ويصلون بالنعال، لأن المسجد النبوي كان عبارة عن أرض رملية وحصباء، فلا يوجد سجاد وموكيت مثل الآن".

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي