نصائح لكيفية تعديل سلوك الطفل الانطوائي

صورة موضوعية
صورة موضوعية

يعاني الكثير من الآباء من مشكلة وصعوبة في تربية الطفل الانطوائي أوالطريقة المثلى للتعامل معه ، وغالبا يرجع السبب في أنهم يتعاملون معه على كونه خجولًا، رغم اختلاف سمات الطفل الخجول عن الطفل الانطوائي.

وفي كل الحالات يجب أن يفهم الآباء أن الانطواء ليس عيبا أو نوع من الاضطرابات النفسية التي قد تحتاج إلى العلاج، إنما الانطواء سمة شخصية يولد بها بعض الأطفال لها علاماتها وأسبابها أيضا.

لذلك لابد من معرفة بعض الطرق لكيفية التعامل مع الطفل الانطوائي من أهمها:

_ لا تضغطي على طفلك، ولا تجبري طفلك على التفاعل أو المشاركة في الأنشطة، فإجباره قد يؤدي لنتائج عكسية، كذلك فإن الأمر مرهقا له، وما دام يتفاعل حتى لو في حدود ضيقة، فلا تحاولي دفعه لمخالفة طبيعته الشخصية، والأفضل تشجيعه على التفاعل مع صديقه أو أصدقائه المقربين.

_ لا يمكن إجباره على ممارسة الرياضات الجماعية، ويمكن ممارسة ألعاب كالتنس أو الإسكواش وغيرهما، التي يمكن للطفل من خلالها بناء علاقات دون الشعور بالضغط. 

 

_ أخرجيه من دائرة أمانه، وقد تكون غرفة الطفل وأسرته دائرة أمانه، حاولي أن تخرجيه منها بشكل تدريجي، وبطريقة غير مباشرة، فيمكنك دعوة صديقه المفضل في البداية للمنزل، ثم تبادل الزيارات.

 

 

_ إذا كان طفلك يحب القراءة، فبدلًا من شراء الكتب له في المنزل، اذهبي به إلى مكتبة عامة ليقرأ هناك، وخذي الطفل معك إلى السوبر ماركت ودعيه بعد الانتهاء من الشراء يقف مع البائع، وانشغلي بكونك تتحدثين في الهاتف، واجعليه يتعامل مع الموقف. 

 

_ عرفيه على أشخاص جدد، غالبا ما يشعر الانطوائيون بالارتباك أو القلق من البيئات الجديدة والأشخاص الجدد، إذا كنت تحضرين حفلة عند أحد الأقارب أو حدثا اجتماعيا، فلا تتوقعي أن يشارك طفلك الدردشة مع الأطفال الآخرين على الفور.

 

_ احضري مبكرا حتى يشعر طفلك بالراحة في تلك المساحة، ويشعر وكأن أشخاصًا آخرين يدخلون إلى مكان يمتلكه بالفعل.

_ استمعي لطفلك واسأليه أسئلة لتخرجيه من عالمه الخاص، ولا تتجاهليها، وإن لم تجد الوقت للإجابة، دوني الأسئلة في ورقة، وأجيبي عنها عندما يكون الوقت متاحا.

 

تربية طفل انطوائي | نصائح لإخراج الأفضل في طفلك

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي