بعد 16 عامًا.. استقالة الرئيس التنفيذي ومؤسس «تويتر»

الرئيس التنفيذي لـ "تويتر"
الرئيس التنفيذي لـ "تويتر"

أعلن  المؤسس والرئيس التنفيذي لـ "تويتر" جاك دورسي، عن استقالته من منصبه  بعد 16 عامًا قضاها في هذا المنصب، على أن يتولى باراغ أغروال منصب المدير التنفيذي خلفا له، والذي كان يشغل منصب كبير المسؤولين التقنيين في الشركة.

وقال "دروسي"،  في التغريدة: "لست متأكدا من أن أحدًا قد سمع.. لكنني استقلت من تويتر"، حسب قوله.

إقرأ أيضاً:عطل مفاجئ يضرب تويتر في عدد من الدول


ويغادر "دروسي" منصبه، في الوقت الذي تصدرت فيه "تويتر" عناوين الصحف بسبب وتيرة إطلاقها للإعلانات على الموقع  بعد سنوات من الانتقادات بأن الموقع قد تخلف عن منافسين أكبر مثل فيسبوك وتطبيقات الوسائط الاجتماعية مثل TikTok في الابتكار.

ووفقا لوكالة رويترز، فعلى الرغم من الوتيرة المتسارعة للميزات الجديدة، تراجعت أسهم Twitter في الأشهر الأخيرة، مما زاد الضغط على دورسي للاستقالة من منصب الرئيس التنفيذي لـ"تويتر".

وبعد ورود هذه المعلومات، ارتفعت أسهم "تويتر" بنسبة 9٪، بينما ارتفعت أسهم شركة "سكوير" بنسبة 3٪.


وشغل دورسي منصب الرئيس التنفيذي لشركة "تويتر" و"سكوير"، شركته للمدفوعات الرقمية، وقد سعت شركة "إليوت مانجمنت"، أحد المساهمين في "تويتر"، إلى استبدال دورسي كرئيس تنفيذي في عام 2020، لأنه لا يولي اهتماما كافيا بـ"تويتر" أثناء إدارته شركته الأخرى، قبل أن تتوصل شركة الاستثمار إلى اتفاق مع إدارة الشركة.

ودورسي المولود في نوفمبر 1976، هو مبرمج ومبتكر ورائد أعمال، وهو مبتكر موقع «تويتر»، وقد صنّف بين أكثر 35 شخصية مبتكرة في العالم تحت سن الـ 35 سنة.

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي