صفقة مع «سماسرة الوباء».. مغامرة لاستخراج شهادة اللقاح بدون تطعيم

صورة موضوعية
صورة موضوعية

 
◄ محررة بوابة أخبار اليوم تعقد صفقة لاستخراج شهادة تطعيم بألف جنيه لرافضي اللقاح من الموظفين و2500 للمسافرين
◄ شهادات رسمية بأختام وزارة الصحة.. ولكن دون أخذ جرعة واحدة
◄ وسطاء على فيسبوك لاصطياد الزبائن.. وأحد السماسمرة عرض العمل على المحررة مقابل نسبة

 

بدأت الحكومة في تطبيق قرار منع الموظفين غير الملقحين بلقاح كورونا من دخول أماكن عملهم،  وفقا لتوجيهات مجلس الوزراء الصادرة مطلع الشهر الجاري، والتي تمنع الموظفين من دخول أماكن عملهم، إلا بعد التأكد من حصولهم على جرعة واحدة على الأقل من لقاح «كوفيد 19»، أو نتيجة اختبار PCR سلبية، ولكن البعض وجد طريقة أخرى يتحايل بها على الواقع لاستصدار شهادات تبدو «رسمية» من وزارة الصحة دون تلقي أي من جرعات.

 

يتصدر المشهد سماسرة وسطاء يعملون في مراكز الصحة، وأماكن تلقي اللقاح المنصوص عليها مستغلين وظائفهم في استخراج شهادات رسمية من الوزارة لرافضي اللقاح نظير مبلغ مالي.

 

«بوابة أخبار اليوم» خاضت التفاوض على تلك إحدى الصفقات مع بعض من تلك السماسرة لاستخراج شهادة تطعيم .

 

البداية عبر «فيسبوك»
عند الاستعانة بمجموعات الفيسبوك التي تتحدث عن اللقاح وتطعيم الموظفين، والسؤال عن إمكانية الحصول على شهادة تطعيم رسمية دون تلقي الجرعات، تنهال عليك رسائل بأرقام تليفونية يرسلها إليك سماسرة لهم صلة وثيقة مع العاملين بمراكز ومستشفيات الصحة المخصصة لتلقي التطعيم .

 

في البداية تحدثنا مع شخص يدعى «ر.ا»، حيث أكد علينا أنه يعرف أحد العاملين بأحد مراكز صحة الجيزة، والذي يتم فيه أخذ تطعيمات ضد فيروس كورونا، وبعد سؤال عن كيفية الحصول على شهادة رسمية دون تلقي اللقاح، حكى لنا أنه قام بعمل ذلك لنفسه عن طريق موظف التسجيل المسؤول عن تسجيل البطاقات على موقع وسيستم الوزارة، وبسؤاله عن المبلغ المالي المطلوب، أوضح أن الموظف يأخذ 1500 جنيه في حالة إنهاء إجراءات الشهادة للمسافرين خارج مصر، و1000 جنيه للموظفين الذين تم منعهم من دخول مقر عملهم.

 

مكالمة مع السمسار
وبعد تبادل الأرقام، قمنا بالاتصال بالموظف «م. ش» العامل بمركز الصحة، وبعد التأكد من أننا جئنا عن طريق سمسار الخاص به المتواجد على فيسبوك، حدثنا عن الإجراءات المطلوبة للحصول على شهادة رسمية مختومة من الصحة بأننا قد حصلنا على اللقاح.

 

طلب منا إرسال صورة البطاقة الشخصية ورقم التسجيل على موقع حجز لقاح كورونا المكون من 20 رقما، ثم استفسر عن المحافظة التي نتبع لها، وبعد تأكيد أننا من منطقة الوراق ونتبع محافظة الجيزة، استكمل قائلاً: «بكرة تعالي خدي الشهادة انا هسجل على موقع الوزارة وهبعتلك رسالة إنك تتبعي صحة كفر طهرمس، اتصلي بيا وهوصفلك الطريق إزاي للصحة».

 

وبسؤاله عن إذا كانت الشهادة ستكون مختومة أجاب: «الختم بيكون بعد الجرعة الثانية، بس ممكن أختمها بختم المنشأة عشان الشغل، بس خليكي على الباب وأنا هطلعلك بالشهادة».

 

حاولنا التفاوض في سعر شهادة والتي تصل إلى 1000 جنيه، ولكن جاء الرد أن هذا المبلغ بسيط مقابل شهادة رسمية من وزارة الصحة ولا يمكن لأحد معرفة أننا لم نحصل على اللقاح.

 

اقرأ أيضا:
«بعد قرار منع الموظفين».. الإجازات والخصم نصيب الممتنعين عن اللقاح 


مناورة من السمسار
انتظرنا ساعات أخرى، وقام بمراسلتنا شخص آخر وترك رسالة تحمل «بخصوص شهادة التطعيم اتصلي بهذا الرقم سيساعدك».

 

على الفور اتصلنا على الرقم المرسل، وأوضحنا له أننا نريد شهادة تطعيم رسمية ولكن دون أخذ جرعة اللقاح، ثم قصصنا له أننا قمنا بوضع منشور على إحدى صفحات فيسبوك، وقام شخص بإرسال ذلك الرقم.

 

بعد سماعنا انتظر الرجل قليلاً ثم قال: «لحظات وهتصل تاني»، ليعاود الاتصال بعد 3 ساعات وقد تأكد من أننا جئنا عن طريق الوسيط الخاص به، لِيتضح لنا أنه يدعى «أبو فارس» ويعمل في صحة مركز بمحافظة سوهاج، ولكنه يعمل في استخراج شهادات التطعيم  لمن لا يرغب في تلقي اللقاح على مستوى الجمهورية، متابعاً أن استخراج الشهادة سيكلف 950 جنيه للتسجيل على «سيستم» الوزارة أننا تلقينا جرعة واحدة، وسوف يتم إرسال شهادة التطعيم عبر «السوبرجيت» ولكن بتكلفة 100 جنيهاً، وفي ميعاد الجرعة الثانية نرسله الشهادة بنفس الطريقة ليقوم بختمها مرة أخرى، مشيراً إلى إمكانية تسجلينا كمتلقيين للجرعة الأولى أو الثانية ولكن سترتفع التكلفة قليلاً.

 

وبالاستفسار عن كيفية إرسال المبلغ المالي المطلوب، قال إن ذلك سيتم بعد إتمام عملية التسجيل والاستعلام عبر موقع الوزارة أن التسجيل تم كمتلقين جرعة أولى، ثم نرسل الأموال عبر خدمة «فوري».

 

وبعد تبادل الأحاديث أكد لنا أنه يستخرج شهادات تطعيم لمن لا يرغبون في تلقي اللقاح لأكثر من 50 شخصا في اليوم الواحد، ولكن تتفاوت الأسعار فإذا كان من المسافرين يتم استخراج الشهادة الخاصة بهم بـ 2500 جنيه، وذلك لأنها تحمل باركود وعلامة مائية ولكنها شهادة رسمية ومسجلة على موقع الوزارة.

 

اقرأ أيضا:
«السفر الوهمي».. حيلة المصريين للتعجيل باللقاح وتلقي تطعيم «جونسون»

 

عرض عمل 
وقبل إنهاء المكالمة عرض على محررة بوابة أخبار اليوم العمل معه كوسيط، وأخذ نسبة على كل شخص يأتي من خلالها يريد الحصول على شهادة لقاح ولكن دون تلقي الجرعات، مؤكداً أن الموضوع بسيط للغاية وعن طريق وسائل التواصل الاجتماعي فيسبوك.


وبالاستفسار عن كيفية جذب مواطنين أوضح لنا «فقط سنقوم بإرسال رقمه لكل من يستفسر على شهادة تطعيم على مستوى المحافظات، ثم إرسال قائمة بالأسماء التي قمنا بالتواصل معها، وبعد إتمام الصفقة نأخذ نسبة 200 جنيه على كل فرد، وفي حالة الأفراد المسافرين ستكون النسبة 300 جنيه».

 

الوزارة ترد
ويعلق الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة في تصريح خاص لـِ«بوابة أخبار اليوم» قائلاً إن هذا يعد جريمة تزوير في مقرارات رسمية ويحاسب عليه جنائياً لأنه يتبع قانون العقوبات وليس قانون الخدمة المدنية، وذلك لاستغلال تلك الموظفين مناصبهم والتلاعب في الأوراق الرسمية للدولة.


وأوضح أن دور الوزارة ليس في رصد التلاعب في تزوير شهادات كورونا، ولكن دورها هو تحويل البلاغات التي تنص على التلاعب أو التزوير إلى النيابة الجنائية ومحاسبتهم، مؤكداً أنه ينتظر أرقام وأسماء وأماكن الأشخاص الذين عقدنا معهم صفقات لاستخراج شهادات كورونا رسمية دون تلقي اللقاح للتحرك فوراً والقبض عليهم.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي