«الأرصاد»: اليوم ذروة ارتفاع درجات الحرارة | فيديو

حالة الطقس - صورة أرشيفية
حالة الطقس - صورة أرشيفية

أكدت الدكتورة منار غانم، عضو المركز الإعلامي بهيئة الأرصاد الجوية، إننا بالفعل اليوم نشهد ذروة الارتفاع بدرجات الحرارة، حيث أن العظمي على القاهرة الكبرى من المتوقع أن تصل إلى 33 درجة، مشيرة إلى أن الطقس يكون حارا على القاهرة الكبرى والسواحل الشمالية وشمال وجنوب الصعيد خلال ساعات النهار.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «هذا الصباح» المذاع عبر فضائية «إكسترا نيوز»، اليوم الإثنين، أنه مع غياب أشعة الشمس تبدأ درجات الحرارة بالانخفاض بشكل ملحوظ، وستتراوح ما بين الـ18 أو الـ19 درجة مئوية على القاهرة الكبري، موضحة أن الطقس يكون مائلا للبرودة خلال ساعات الليل.

وتابعت أنه من المتوقع اليوم وجود بعض الشوائب والأتربة العالقة في القاهرة الكبرى، مما تؤدي لإنخفاض الرؤية الأفقية خلال ساعات النهار، لافتة إلى أنه من المتوقع بدءا من غد أن نشهد إنخفاضا تدريجيا فى درجات الحرارة، بحوالي من أربع إلى ست درجات، حيث ستصل إلى 27 درجة على القاهرة الكبرى.

وأشارت إلى أنه بعد غد سيكون هناك انخفاض ملحوظ بدرجات الحرارة، لتصل العظمي إلى 22 درجة على القاهرة الكبرى، يصاحبه نشاط بالرياح سيزيد من الإحساس بهذا الانخفاض، كما سيكون هناك فرص لسقوط الأمطار الخفيفة على السواحل الشمالية للبلاد، ولن تؤثر على الأنشطة اليومية.

ولفتت عضو المركز الإعلامي بهيئة الأرصاد الجوية، إلى أن اليوم هو اليوم الأخير للموجة الحارة التي تشهدها، متابعة أنه بدءا من غد ستشهد محافظات الصعيد إنخفاضا ملحوظا أيضا بدرجات الحرارة.

إقرأ أيضا:«الأرصاد»: احذروا الشبورة ولا تنخدعوا بارتفاع درجات الحرارة.. فيديو

أعلنت هيئة الأرصاد الجوية، أن اليوم الإثنين هو ذروة الارتفاع فى درجة الحرارة لهذه الموجة الحارة التى تشهدها البلاد «بالنسبة لهذا الوقت من العام».

ومن المتوقع أن تسجل القاهرة 33 درجة والسواحل الشمالية من 31:30 درجة، وشمال الصعيد 34 درجة وجنوب الصعيد 36 درجة، ليسود بذلك طقس حار على كافة الأنحاء نهارًا.

وتكون الظواهر المؤثرة هي:
- الشوائب العالقة نهارًا على القاهرة الكبرى والوجه البحرى والسواحل الشمالية وشمال الصعيد التى تعمل على انخفاض مستوى الرؤية الأفقية.

كما متوقع أن تنشط الرياح على مناطق من أقصى غرب البلاد تكون مثيرة للرمال والأتربة هناك.

- ونصحت هيئة الأرصاد الجوية، بعدم الأنخداع بارتفاع درجات الحرارة وتخفيف الملابس وخاصة للأطفال وكبار السن لتجنب الإصابة بنزلات البرد.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي