سويسرا تعلن رصد أول حالة محتملة من «أوميكرون» فوق أراضيها

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلنت السلطات الصحية السويسرية، أنها حددت أول حالة محتملة من المتحور "اوميكرون" في البلاد ، في مسافر عاد من جنوب إفريقيا.

عاد الرجل إلى سويسرا منذ حوالي أسبوع، وأشارت الخدمة الصحية الفيدرالية في منشور على تويتر ، إنه في الأيام القليلة المقبلة ، سيتم الانتهاء من تحليل الجينوم وسيتم تحديد ما إذا كان بالفعل حاملًا للمتحور الجديد من عدمه.

جدير بالذكر ان سويسرا قد حظرت يوم الجمعة جميع المسافرين من جنوب إفريقيا وبوتسوانا وإسواتيني وليسوتو وموزمبيق وناميبيا وزيمبابوي إلى أجل غير مسمى، فيما يُستثنى فقط المواطنين السويسريين وأولئك الذين لديهم تصريح إقامة في البلاد.


 يُذكر أن المفوضية الأوروبية أصدرت توصيات الجمعة 26 نوفمبر، بضرورة وقف الرحلات إلى جميع الدول التي يظهر بها المتحور الجديد لفيروس كورونا.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن المتحور الجديد الخاص بفيروس كورونا مثير للقلق، لافتة إلى أن العالم قد يحتاج لأسابيع لفهم طبيعته.

وأضافت المنظمة إنها ستطالب الدول اتخاذ مزيد من الإجراءات من أجل مواجهة المتحور الجديد الذي بدأ بالانتشار حول العالم، مشددة على أنها ستشارك جميع الدول المعلومات المتوفرة عن متحور كورونا الجديد.

وكان عدد من العلماء توصلوا إلى اكتشاف متحور جديد من فيروس كورونا قالوا إنه يحتوي على بروتين يختلف جذريًا عن الفيروس الأصلي.
وأضافت الوكالة البريطانية أن المتحور الجديد هو التحدي الأهم الذي يواجهه العالم الآن.

وحسب التقارير الإخبارية فإن أول ظهور للمتحور الجديد لكورونا «B.1.1.529 32» والذي أطلق عليه العلماء اسم«بوتسوانا» كان في جنوب أفريقيا.

ولفتت إلى أن المتحور الجديد يحمل عددًا كبيرًا من الطفرات التي قد تساعد الفيروس في التهرب من الخلايا المناعية في جسم الإنسان وبالتالي أحد قلق كبير للعلماء.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن المتحور الجديد الخاص بفيروس كورونا مثير للقلق، لافتة إلى أن العالم قد يحتاج لأسابيع لفهم طبيعته.

وأضافت المنظمة إنها ستطالب الدول اتخاذ مزيد من الإجراءات من أجل مواجهة المتحور الجديد الذي بدأ بالانتشار حول العالم، مشددة على أنها ستشارك جميع الدول المعلومات المتوفرة عن متحور كورونا الجديد.
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي