«الجامعة العربية» تُدين اقتحام الرئيس الإسرائيلى للحرم الإبراهيمى

الجامعة العربية تُدين اقتحام الرئيس الإسرائيلى للحرم الإبراهيمى
الجامعة العربية تُدين اقتحام الرئيس الإسرائيلى للحرم الإبراهيمى

أدانت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية استباحة الرئيس الإسرائيلى «إسحاق هرتسوغ» الحرم الإبراهيمى الشريف فى مدينة الخليل المحتلة، والتى تأتى فى ظل استمرار وإمعان سلطات الاحتلال فى تهويد المقدسات الإسلامية والمسيحية وذلك استهتاراً واستفزازاً لمشاعر المسلمين ومقدساتهم، وانتهاكاً جسيماً لقواعد القانون الدولى وقرارات الشرعية الدولية.


وقالت الأمانة العامة فى بيان صحفي، إن اقتحام الحرم الإبراهيمى يأتى بمناسبة دينية يهودية، فى إطار ما يتعرض له الحرم من تهويد بعد تقسيمه الزمانى والمكانى، الذى جاء بعد المذبحة التاريخية للحرم الإبراهيمى فى شهر رمضان عام 1994 والتى راح ضحيتها بصلاة الفجر حوالى 29 شهيداً.


وأضاف البيان، أنه فى إطار ما تتعرض له مدينة الخليل من مخططات استيطانية منذ إقامة مستوطنة كريات أربع فى قلب المدينة، والتى ما زالت تتوسع فى إطار المحيط الإبراهيمى الشريف بممارسات الاقتلاع والتهجير والفصل العنصرى والتهويد، ومصادرة بيوت المواطنين والتى يقيم بها حوالى 400 مستوطن متطرف يمارسون شتى صنوف العنف والإرهاب ضد المدنيين، بحراسة أكثر من 1800 جندى إسرائيلى، هذا إلى جانب عشرات المستوطنات المنتشرة على أراضى الخليل وتحاصرها من كافة الجهات .

إقرأ أيضاً|عالم وبائيات إيطالي: نرصد المتحور الجديد دون إرهاب المواطنين

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي