وزيرة الهجرة ومحافظ الفيوم يتفقدان قافلة طبية للكشف على عيون أهالي قرية الشواشنة 

وزيرة الهجرة والمحافظ يتفقدان  للكشف على عيون أهالي قرية الشواشنة 
وزيرة الهجرة والمحافظ يتفقدان  للكشف على عيون أهالي قرية الشواشنة 

تفقدت السفيرة نبيلة مكرم  وزيرة الهجرة يرافقها الدكتور احمد الانصاري محافظ الفيوم وعدد كبير من القيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة اعمال قافلة صناع الخير للتنمية للكشف على امراض العيون بقرية الشواشنة مركز يوسف الصديق ضمن سلسلة الخدمات المقدمة من وزارة الهجرة ومؤسسة صناع الخير لأهالي قرى الفيوم فى اطار مبادرة «أصلك الطيب»، والتي أطلقتها وزارة الهجرة، بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، بهدف مساهمة المصريين بالخارج في دعم وتطوير المجالات الاقتصادية، والتعليمية، والصحية، والاجتماعية، لقرى الريف المصري، خصوصاً التي تخضع للتطوير ضمن المبادرة الرئاسية «حياة كريمة».

واطلعت الوزيرة ومحافظ الفيوم على طبيعة مراحل تقديم الخدمات الطبية للكشف على امراض العيون داخل القافلة من عمل قياس النظر المبدئ وتوقيع الكشف وعمل قاعدة بيانات وعمل مقاس نظارات وتشخيص الاحتياج لعمليات جراحية  وتسليم الادوية وما صاحب القافلة من اجراءات تنظيمية تتماشى مع توصيات منظمة الصحة العالمية وما الزمت به وزارة الصحة المصرية حول طرق الوقاية من الاصابة بفيروس كورونا 
وخلال تفقدها للقافلة  اشادت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد بجودة الخدمات التى تقدمها صناع الخير للمواطنين مؤكده على ان دور المجتمع المدنى الجاد دور فاعل وهام في نجاح المبادرات القومية الكبرى وان وزارة الهجرة وقعت مؤخرا بروتوكول تعاون مع مؤسسة صناع الخير للتنمية من خلال مبادرة مراكب النجاة يهدف الى تنظيم المؤسسة لقوافل علاجية في مجال امراض العيون ل70 قرية مصرية هى القرى الاكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية وان التطبيق العملى للبروتوكول دخل حيز التنفيذ بمجرد توقيعه حيث قامت المؤسسة باجراء 66 عملية جراحة عيون لمرضى من أهالي قرية الحرجة مركز ناصر ببنى سويف التى زارتها الوزيرة مؤخرا كذلك تم توزيع النظارات الطبية وعددها 243 نظارة على مستحقيها من الأهالي 

وأكد الدكتور أحمد الأنصارى محافظ الفيوم على ان ما يقدمه المجتمع المدنى فى مجال محاربة الأمراض الأكثر انتشارا في قرى الفيوم دور حيوي وهام ونسعى الى دعمه وتزليل العقبات أمامه وأن صناع الخير سبق لها ونظمت العديد من القوافل الطبية  داخل قرى الفيوم ونجحت بشكل جيد في تعميم الفائدة من تلك القوافل بتقديم خدمات طبية متكاملة ليس فقط توقيع الكشف او حتى صرف العلاج ولكن ايضا الالتزام بعمل النظارات الطبية بجودة عالية واجراء العمليات الجراحية بالتعاون مع مؤسسات طبية كبيرة متخصصة بالمجان تماما. 
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي