خاص | لا يوجد عالقون بعد توقف الطيران لجنوب إفريقيا

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

أكد مصدر مسئول بالطيران المدنى أن لا يوجد رحلات عالقين لنقل بعض المصريين الموجودين بدولة جنوب افريقيا .

واضاف المصدر  فى تصريحات خاصة ل " بوابة أخبار اليوم " أنه لا ينطبق على المصريين المسافرين بمينة جوهانسبرج انهم عالقين لأنهم قادرون على العودة إلى الأراضي المصرية من خلال رحلات الترانزيت اى يمكنهم السفر  لدولة أخرى لم تصدر قراراتها بمنع الطيران من و إلى هذه الدولة التى وقفت الشركة الوطنية الطيران إليها.

وأضاف المصدر أن مدينة جوهانسبرج بجنوب افريقيا لم تغلق الأجواء الجوية ليكون هناك عالقين لكن بعض الدول هى التى أوقفت رحلاتها إلى هذه الدولة و هناك دول كثيرة ما زالت لم تعلق الطيران لدول جنوب افريقيا. 

هذا وقد أعلنت  مصر للطيران عن توقف رحلاتها من والي جوهانسبرج اعتبارا من اليوم السبت في ضوء قرار اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا بإيقاف الطيران المباشر من وإلى جنوب أفريقيا، وذلك على خلفية ما أعلنته منظمة الصحة العالمية عصر اليوم، بشأن المتحور الجديد للفيروس، والذى أطلق عليه «أوميكرون»، واعتبرت هذا المتحور من الضروري أخذ الإجراءات الاحتياطية تجاهه.

 واهابت الشركة الوطنية مصرللطيران بعملائها مراجعة حجوزاتهم من خلال الاتصال ب١٧١٧ من اي موبايل او زيارة مكاتب مصرللطيران او اقرب وكيل سياحي.

 

وذلك على خلفية ما أعلنته منظمة الصحة العالمية ، بشأن المتحور الجديد لفيروس كورونا، والذى أطلق عليه "أوميكرون"، واعتبرت هذا المتحور من الضرورى أخذ الإجراءات الاحتياطية تجاهه. 

«مصر للطيران» تشارك في مؤتمر قمة استدامة الطيران الأوروبي في بروكسل

وأشار مجلس الوزراء إلى أن هناك عددا من الدول المستهدفة بقائمة من الاجراءات، وتتضمن تلك الدول: جنوب إفريقيا، وليسوتو، وبوتسوانا، وزيمبابوي، وموزمبيق، وناميبيا، واسواتيني، حيث من المقرر للقادمين من تلك الدول عن طريق الرحلات غير المباشرة( ترانزيت ) ويمثل قدومهم إلى مطار القاهرة ( ترانزيت ) فى طريقهم إلى دول اخرى،.

 

 حيث سيتم اجراء اختبار فحص الحامض النووي السريع،  وحال ظهور أى حالة ايجابية تمنع من صعود الطائرة التالية، ويعود الراكب على نفس الطائرة القادم عليها، بينما للقادمين من تلك الدول عن طريق الطيران غير المباشر ( ترانزيت) وتمثل القاهرة وجهتهم النهائية، فسوف يتم عمل اختبار فحص الحامض النووي السريع، وحال ايجابية التحليل يعود الراكب على نفس الطائرة القادم عليها، أما حال سلبية الاختبار فيقوم بعمل حجر ذاتي منزلي لمدة ٧ ايام، ويتم عمل اختبار pcr في نهاية مدة الحجر، كما يستمر متابعته لمدة سبعة ايام اخرى عن طريق فريق الحجر الصحي حتى نهاية المدة القصوى لفترة حضانة الفيروس.

 

«مصر للطيران» تشارك في مؤتمر قمة استدامة الطيران الأوروبي في بروكسل

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي