الصحة: الحديث عن الإغلاق بسبب المتحور الجديد مبكر جدا.. وننتظر نتائج الدراسات

الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان
الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان

أوضح الدكتورحسام عبد الغفار المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، أنه من المبكر الحديث عن إغلاق جزئي أو كلي أو إيقاف الدراسة، بسبب ظهور المتحور الجديد أوميكرون والمصنف بالمتحور المثير للقلق من قبل منظمة الصحة العالمية.

 

وأكد عبد الغفار، في تصريح خاص لبوابة أخبار اليوم، أن اجتماع اللجنة العلمية المشتركة لمواجهة كورونا اليوم الخاص بوزارتي الصحة والتعليم العالي، عكف على تحديد 3 محاور لدراسة المتحور الجديد وهي: دراسة قدرته على الانتشار، دراسة أعراضه هل ستكون أشد أم اقل من المتحورات السابقة، دراسة فاعلية اللقاحات مع المتحور الجديد .


وأكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، أن اللجنة العلمية لا تتوقع سيناريوهات محتملة ولكنها تدرس بالعلم مدى خطورة المتحور الجديد، مشيرا إلى أن مصر اتخذت عدد من الاجراءات الجديدة بالحجر الصحي للوافدين من 7 دول بجنوب إفريقيا، ولذلك للحفاظ على الصحة العامة للمواطنين.

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي