الصحة: توجيهات بسرعة الانتهاء من أبحاث المتحور الجديد لكورونا | فيديو

صورة موضوعية
صورة موضوعية

علق الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، على رصد سلالة جديدة من فيروس كورونا في جنوب أفريقيا، مشيرًا الى أنه وجه بسرعة الانتهاء من الأبحاث المتعلقة بالمتحور الجديد لفيروس كورونا.

 اقرأ أيضا| «روسيا» تفرض قيود علي القادمين من 7 دول أفريقية
 

أضاف "عبد الغفار"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، ببرنامج "الحكاية"، المذاع على فضائية "MBC مصر" اليوم الجمعة، أنه تم رفع درجة الاستعداد في الموانئ الجوية والبحرية للقادمين من الدول التي ظهر بها المتحور الجديد لفيروس كورونا لأنه كان لا بد الاهتمام ووضع بعض الضوابط الخاصة للـ 7 دول التى تم رصد المتحور الجديد بها .

وأكد "المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة"، أن اللجان العلمية والخبراء والباحثين بالوزارة والجامعات ومراكز الأبحاث المصرية يقومون بدراسة جميع البيانات الأولية المتعلقة بهذا التحور، مشيرًا إلى أن الوزارة تتابع البيانات الواردة من جنوب أفريقيا وبوتسوانا بشأن تزايد حالات الإصابة مرتبط بتحور في فيروس كورونا.

وتابع : "هناك تدريج فى اتخاذ القرارت، حيث إنه يوجد حالة من الزعر والخوف فى العالم كلة من المتحور الجديد لكرورنا "أومج كرون"، مشيرا الى أن هذا المتحور يعتبر خامس متحور من كورونا.

ومنذ قليل صرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمى باسم مجلس الوزراء، بأن اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، قررت ايقاف الطيران المباشر من وإلى جنوب افريقيا، وذلك على خلفية ما أعلنته منظمة الصحة العالمية عصر اليوم، بشأن المتحور الجديد لفيروس كورونا، والذى أطلق عليه "أوميكرون"، واعتبرت هذا المتحور من الضرورى أخذ الإجراءات الاحتياطية تجاهه. 

وأشار إلى أن هناك عددا من الدول المستهدفة بقائمة من الاجراءات، وتتضمن تلك الدول: جنوب إفريقيا، وليسوتو، وبوتسوانا، وزيمبابوي، وموزمبيق، وناميبيا، واسواتيني، حيث من المقرر للقادمين من تلك الدول عن طريق الرحلات غير المباشرة( ترانزيت ) ويمثل قدومهم إلى مطار القاهرة ( ترانزيت ) فى طريقهم إلى دول اخرى، حيث سيتم اجراء اختبار فحص الحامض النووي السريع،  وحال ظهور أى حالة ايجابية تمنع من صعود الطائرة التالية، ويعود الراكب على نفس الطائرة القادم عليها، بينما للقادمين من تلك الدول عن طريق الطيران غير المباشر ( ترانزيت) وتمثل القاهرة وجهتهم النهائية، فسوف يتم عمل اختبار فحص الحامض النووي السريع، وحال ايجابية التحليل يعود الراكب على نفس الطائرة القادم عليها، أما حال سلبية الاختبار فيقوم بعمل حجر ذاتي منزلي لمدة ٧ ايام، ويتم عمل اختبار pcr في نهاية مدة الحجر، كما يستمر متابعته لمدة سبعة ايام اخرى عن طريق فريق الحجر الصحي حتى نهاية المدة القصوى لفترة حضانة الفيروس. 

وأضاف السفير نادر سعد: سوف تخطر خطوط ومكاتب الطيران بالاجراءات، وخصوصا ما يتعلق بضرورة توقيع الراكب على قبول اجراءات الحجر الذاتي قبل الركوب.


وكانت قد طالبت المجموعة الاستشارية الفنية المعنية بتطور فيروس كورونا  خلال اجتماعها المطول اليوم بتقييم متغير SARS-CoV-2: B.1.1.529.  الدول باتخاذ عدد من التدابير المهمة وموافاة المنظمة بها لرصد التسلسل الجيني للمتغير الجديد الذي تم تصنيفه بالمتغير شديد العدوي والمثير للقلق وأطلقت عليه اسم "اميكرون" Omicron .

وقالت المنظمة إنه بناءً على الأدلة المقدمة فإن هناك مؤشر لحدوث تغيير ضار في علم الأوبئة، ونصحت "المجموعة الاستشارية" منظمة الصحة العالمية بضرورة تصنيف هذا المتغير على أنه VOC شديد العدوي.


وقالت إن (SARS-CoV-2 )VOC هو تقييم مقارن،  يكشف عن  زيادة القابلية للانتقال أو التغيير الضار في علم الأوبئة COVID-19 ؛ وزيادة التغيير في عرض المرض السريري، وانخفاض في فعالية تدابير الصحة العامة والاجتماعية أو التشخيصات واللقاحات والعلاجات المتاحة.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي