«مصر الحديثة»: رسائل «السيسي» بمؤتمر باريس خاطبت ضمير الأطراف الليبية ‎‎

 الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

 قال الدكتور وليد دعبس، رئيس حزب مصر الحديثة، إن الرسائل التى تضمنتها كلمة الرئيس عبدالفتاح السيسي في مؤتمر باريس لدعم ليبيا يؤكد حرص الدولة المصرية علي أمن واستقرار ليبيا وسعيها للحل السياسي للأزمة.

وأوضح دعبس، خلال بيان له اليوم، أن استقرار الأوضاع في ليبيا واستكمال خارطة الطريق وحل الأزمة الليبية يأتى حرصا على بلد شقيق تربطنا به وشائج القربى والنسب وأواصر تاريخية وجغرافية فضلا عن كونه أمن قومي للدولة المصرية، مشددا على أهمية استكمال المسار السياسي الليبي والعمل على إجراء الانتخابات المرتقبة في ديسمبر 2021، في بيئة ديمقراطية تضمن تمثيل كافة الأطراف السياسية الليبية.

وأشار رئيس حزب مصر الحديثة، إلى أن كلمة الرئيس السيسي عكست قوة مصر ودورها المحوري والقيادي في الشرق الأوسط، خاصة في القضايا العربية والإفريقية، موضحا أن القيادة السياسية حريصة على إنهاء الانقسامات في ليبيا وإجراء تسوية سياسية والانتخابات بشكل آمن وعدم جعلها باب جديد للصراعات الداخلية، وصولا إلى إعادة الإعمار.

وأضاف الدكتور وليد دعبس، أن الرئيس وضع الأمور في نصابها الصحيح بالتأكيد علي ضرورة إجراء الاستحقاقات الليبية وإرساء الاستقرار لتوزيع للثروات الليبيه بعدالة ، والتأكيد على ضرورة النص بكل صراحة علي خروج المرتزقه والمقاتلين الأجانب من ليبيا.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي