المصلحي: نضع أسعار توريد القمح قبل موسم الحصاد للحفاظ على حقوق الفلاح

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

أوضح  الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، أسباب تحديد أسعار توريد القمح المحلي قبل شهر ونصف من موسم الحصاد، مبررًا ذلك الإجراء والذي يتم بالتعاون مع وزارة الزراعة، أنه لمرعاة حالة التقلبات السعرية سواء صعودًا أو هبوطًا، وأخذ ذلك في الاعتبار، لافتًا إلى أنه يجري الآن مناقشات بين التموين والزراعة في هذا السياق، ليتم وضع الأسعار قبل الموسم.

الصحة: تسجيل 927 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا .. و 52 حالة وفاة

وقال المصيلحى خلال تصريحات صحفية إن هذا الإجراء من شأنه أن يصون ويحافظ على حقوق الفلاح، لافتا إلى أن أسعار القمح بدأت في الارتفاع عالميا منذ 3 أشهر، و أنه جاري تحديد أسعار التوريد الجديدة بالتعاون مع وزارة الزراعة.

وأضاف انه سيتم تحديد أسعار توريد القمح في الموسم المقبل قبل بدء الموسم، مع الأخذ في الاعتبار الزيادة العالمية الحالية، وذلك لتشجيع الفلاحين على زراعة القمح، لافتًا إلى أن الاحتياطي الاستراتيجي من القمح  يكفي حتي  خمسة أشهر .

جدير بالذكر أن وزارة التموين والتجارة الداخلية، أعلنت عن  دراسة خطة ميكنة 400 نقطة تخزينية للاقماح لإضافتها للمنظومة الرقمية، لتتبع سلاسل توريد القمح بالبلاد،وذلك بناءً على استراتيجية التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030.

و قال  وزير التموين خلال تصريحات سابقة، نحن ملتزمون بتطوير وميكنة كافة الصوامع بجميع محافظات الجمهورية، حيث تتيح لنا الميكنة المراقبة اللحظية لمنظومة تداول القمح من خلال منصة رقمية، مما يوفر الرؤية اللازمة لتأمين سلسلة التوريد ومخزون القمح. وتحقق المنصة الآلية المدعومة بتقنيات IBM الكفاءة اللازمة، والمحافظة على المخزون، وعدم تكرار الإجراءات غير الضرورية، ويأتي هذا المشروع في إطار استراتيجية الدولة للتحول الرقمي لرفع مستوى أداء الخدمات في كافة المجالات.

وتماشياً مع خطة الدولة لتسريع وتيرة التحول الرقمي، قامت وزارة التموين والتجارة الداخلية ممثلة في الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين بالتعاون مع شركة IBM وACME SAICO لإنشاء منصة آلية مدعومة بالذكاء الاصطناعي لتكنولوجيا السحابية الهجينة  لتحقيق الحوكمة الشاملة لجميع مراحل الشحن والنقل والتخزين الخاصة بتداول القمح بالصوامع.

ومن خلال هذا التعاون، تم تزويد المنظومة الجديدة بأجهزة استشعار مثبتة بالصوامع تعمل على جمع وحفظ البيانات وارسالها لحظياً إلى المنصة الرئيسية بوزارة التموين للحصول على تقديرات فعلية لكميات وجودة القمح بالصوامع. وبالتالي ستتمكن الشركة المصرية القابضة للصوامع والتخزين من مراقبة ومعرفة المخزون الفعلي في الصوامع وحفظ جميع البيانات المتعلقة بالشحنات الواردة لتحقيق معايير الجودة، مما يساهم في تقليل الهدر بشكل كبير وتحسين آليات التواصل والتنسيق بين الصوامع وجميع نقاط التخزين الأخرى وكذلك مع المطاحن.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي