الزراعة والري يبحثان التوسع في تجربة القمح متحمل الملوحة والجفاف والحرارة

الزراعه والري يبحثان التوسع فى تجربه القمح متحمل الملوحه والجفاف والحراره 
الزراعه والري يبحثان التوسع فى تجربه القمح متحمل الملوحه والجفاف والحراره 

في إطار التعاون الدائم والتنسيق المستمر بين وزارتي الزراعة والموارد المائية والري، التقى الدكتور خالد شعبان طرخان منسق عام التعاون، اليوم الثلاثاء، بالدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية والدكتور عادل عبد العظيم نائب رئيس المركز لشئون الإرشاد والتدريب والدكتور علاء خليل مدير معهد بحوث المحاصيل، لتعزيز جهود التعاون بين الجانبين وإجراء التجارب العلمية وتوثيق النتائج، لبحث كافة أوجه وسبل التعاون المشترك لتعزيز التنمية الاقتصادية الشاملة والمستدامة بين الزراعة والري.

 

اقرأ أيضا| الأرصاد: ابتداءً من الغد ارتفاع طفيف في الحرارة وأمطار وشبورة في الصباح

 

وقال الدكتور خالد طرخان، إن المرحلة الحالية تحتم علينا ضروره العمل على الاستغلال الأمثل والاستعمال الرشيد للموارد المائية المتاحة بخصوص إجراء تجربة القمح متحمل الملوحة والجفاف والحرارة بهدف ترشيد استخدامات المياه الهامشية وتعظيم صافي العائد الاقتصادي لوحدة الأرض والمياه من استغلال واستعمال الارض والمياه الهامشية مرتفعة الملوحة في الزراعة بالتعاون مع الجامعات ومراكز البحوث العلمية.

 

كما أشار منسق عام التعاون بين وزارتي الزراعة والموارد المائية والري، إلى أنه تم التنسيق مع الدكتور محمد الخولي مدير معهد بحوث الأراضي والمياه والبيئة لبحث إستمرار التعاون والتنسيق مع المعهد فيما يتعلق بكافة سبل وأغراض وأنشطة ومجالات وأهداف البحث العلمي التي تخدم بشكل أساسي خطة الدولة في تنمية وإدارة الموارد المائية في القطاع الزراعي وتعظيم صافي العائد الاقتصادي لوحدة الأرض والمياه وإستغلال المياه الهامشية، لافتاً إلى ضرورة التعاون والتنسيق المستمر وضروره العمل على تعزيز كافة سبل وأوجه وأهداف التعاون الدائم بين الزراعة والرى و مشاركة معهد الأراضي في كافة التجارب المشتركة بين الجانبين للخروج بتوصية إرشادية واحدة مشتركة.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي