مجتمع الأعمال والاستثمار

محمد الهوارى
محمد الهوارى

لماذا تراجع دور مجالس وجمعيات رجال الأعمال فى جذب الاستثمارات الخارجية إلى مصر خاصة مع تحسين مناخ الاستثمار وتوفير المزيد من الحوافز للمستثمرين واستقرار سعر الصرف وقيام الدولة بسداد مستحقات الشركات الأجنبية العاملة فى مجالى البترول والغاز.


إن قيام الدولة بتثبيت أسعار الطاقة للمشروعات الصناعية لمدة ٣ سنوات وأيضاً إصدار العديد من التشريعات التى تشجع المستثمرين على ضخ استثماراتهم فى مشروعات جديدة فى مصر.. فى ظل اهتمام الدولة بتحقيق صادرات تصل إلى ١٠٠ مليار دولار وأيضاً الاهتمام بإنتاج بدائل الاستيراد فى مصر بالشراكة مع كبرى الشركات العالمية وعقد مصر عشرات الاتفاقيات العالمية وعضويتها فى العديد من التكتلات الاقتصادية الإقليمية والدولية، كل هذا لاشك يحقق لنا جذباً أكبر للاستثمارات الخارجىة.


نحن الآن من أكثر دول العالم استقبالاً للاستثمارات الخارجية ولكن التطور الاقتصادى المصرى والمؤشرات الإيجابية التى تصدرها كبرى مؤسسات التمويل العالمية تحقق مزيداً من الثقة فى مناخ الاستثمار فى مصر مما يدعونا لضرورة تنظيم حملات بمشاركة رجال الأعمال لمختلف دول العالم لجذب المزيد من الاستثمارات الخارجية فى ظل توفير أكبر شبكة من البنية الأساسية لم تشهدها مصر من قبل والأمن والأمان الذى تحقق فى مصر وهى من أبرز عوامل جذب الاستثمارات الخارجية.


إننى أدعو مجالس وجمعيات الأعمال المصرية لمزيد من الحركة والنشاط فى هذا المجال المهم لجذب الاستثمارات والمشروعات الأجنبية إلى مصر وليس لمزيد من الاستيراد من الخارج.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي