زعموا أنه مختفٍ قسريًا.. معلومات عن زعيم الخلية الإرهابية بالسودان| فيديو

 زعيم الخلية الإرهابية - صورة من البرنامج
زعيم الخلية الإرهابية - صورة من البرنامج

قال الكاتب الصحفى أحمد الخطيب، رئيس التحرير التنفيذى لصحيفة "الوطن"، إن قائد الخلية الإرهابية التى تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على عناصرها، كانت أسرهم قد تقدموا ببلاغ فى عام 2019 ، بأنهم قد اختفوا قسريًا، ولكنهم كانوا ضمن خلية إرهابية بالسودان.


وأشار الخطيب ، خلال لقائه عبر قناة " دي إم سي" الفضائية، إلى أن الإخوانى زعيم الخلية الإرهابية التي تم القبض عليها مؤخرا في السودان، يدعى عزت محمد حسن حسين الأحمر 37 سنة، موضحا أن الأمن السوداني، وصلت إليه معلومات بالتنسيق مع جهاز مكافحة الإرهاب في السودان، مكنته من القبض على الخلية التي تضم 12 شخصًا.

وأكد الكاتب الصحفي أحمد الخطيب، أن قائد الخلية الإرهابية «عزت محمد حسن» كان قد شارك فى عدد من العمليات فى مصر، منها الهجوم على كمين الفرافرة وأيضًا استهدف حافلات الأقباط فى المنيا عام 2018.

وأشار  أحمد الخطيب، إلى أن الإرهابي عزت محمد حسن قائد الخلية السودانية، كان شريكًا للإرهابي «هشام عشماوي»، وأخذ من الصحراء الغربية مقرًا له.

وتابع:" عزت حسن لديه كُنية حيث يسمى بـ«أبو محمود»، وهو إخواني وزوجته كذلك، وكانت أسرة زوجته قد تقدمت ببلاغ بأنها اختفت قسريًا وتم القبض عليها، ولكن كل ذلك تم التأكد من تزييفه، واكتشاف أنهم هاربين فى السودان وكونوا خلية إرهابية، والأمن السوداني عقب وصوله لمعلومات تم بالتنسيق مع جهاز مكافحة الإرهاب فى جهاز المخابرات العامة السوداني مع الأجهزة الأمنية، ومن تحركت لمكان الخلية لكنها فوجئت بإطلاق كثيف للنار، وتم استشهاد عدد من الظباط السودانيين.  

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي