«كان بيعمل حمام».. حقيقة قيام طفل بخدش الحياء بـ«محطة رمسيس»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

تداولت إحدى الصفحات الإلكترونية، التابعة لأحد المواقع الإخبارية، مقطع فيديو يظهر من خلاله أحد الأطفال يقوم بأفعال خادشة للحياء، حال استقلاله لأحد القطارات بمحطة قطارات رمسيس.

وتم التوصل للطفل المشار إليه بمقطع الفيديو، وتبين قيامه بالوقوف على باب أحد القطارات أثناء توقفه، وقيامه بقضاء حاجته على شريط السكة الحديد.

وفي واقعة أخرى تلقت الإدارة العامة لتكنولوجيا المعلومات، بقطاع نظم الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بلاغًا من طالبة مقيمة بالقاهرة، ضد أحد الأشخاص، لقيامه بإنشاء قناة على أحد تطبيقات مواقع التواصل الاجتماعى، ونشر صور شخصية لها، مصحوبة بعبارات إساءة وتشهير بها، وذلك عقب قيامها بنشر مقطع فيديو لها، أثناء تواجدها بمترو الأنفاق، عبر حسابها الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك»، يتضمن قيام أحد الأشخاص بإتيان إيحاءات منافية للآداب.


بإجراء التحريات وجمع المعلومات، من خلال الاستعانة بالتقنيات الحديثة، أسفرت الجهود عن تحديد مرتكب الواقعة، وتبين أنه طالب مقيم بمحافظة دمياط، عقب تقنين الإجراءات، بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، ومديرية أمن دمياط، تم استهدافه وضبطه، وعثر بحوزته على هاتف محمول، بفحصه تبين وجود آثار ودلائل على ارتكابه واقعة تحرشه بالشاكية، من خلال إرسال رسائل لحسابها الشخصى على موقع التواصل الجتماعى «فيس بوك». 

وتبين وجود آثار ودلائل، على ارتكابه واقعة أخرى بذات الإسلوب، وبمواجهته اعترف بتعرفه على القائم بإدارة القناة المشار إليها «جارى العمل على تحديده وضبطه»، وإضطلع بمساعدته فى التشهير بعدد من الفتيات، عبر تلك القناة. 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي