مقتل 100 شخص في فيضانات وانزلاقات التربة في الهند

فيضانات الهند
فيضانات الهند

قتل أكثر من مئة شخص إثر عدة أيام من فيضانات وانزلاقات تربة في الهند والنيبال كما قال مسؤولون الأربعاء فيما لا يزال عشرات مفقودين.

في أوتارخاند بشمال الهند قال مسؤولون إن 46 شخصا قتلوا في الأيام الماضية، فيما فقد 11 شخصا.

في كيرالا في الجنوب قال رئيس وزراء الولاية بيناراي فيجايان إن الحصيلة هناك بلغت 39 قتيلا.

وثلاثون على الأقل من الذين لقوا حتفهم في أوتارخاند، سقطوا إثر سبعة حوادث منفصلة في منطقة ناينيتال في وقت مبكر الثلاثاء بعدما تسببت أمطار غزيرة بانزلاقات تربة وانهيار مبان عدة.

ونقلت صحيفة "إنديا توداي" عن مسئولين محليين، قولهم "إن القوات الوطنية لمكافحة الكوارث في المدينة انتشرت لاحتواء الأزمة، فيما نشرت القوات الجوية مروحيات للمساعدة في جهود الإنقاذ، في ظل توقعات من إدارة الأرصاد الجوية الهندية باستمرار هطول الأمطار الغزيرة على الولاية خلال اليومين المقبلين".

وتسبب الهطول الغزير للأمطار في غمر الطرق وتدمير الجسور في الولاية وظلت بلدة نينيتال معزولة عن باقي مناطق الولاية؛ حيث إن الطرق المؤدية للبلدة إما أنها سُدت بسبب الانهيارات الأرضية أو دُمِرَت.

تجدر الإشارة إلى أن الفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن الهطول الغزير للأمطار قد تسببت في مصرع ما لا يقل عن 28 شخصًا في ولاية كيرلا جنوبي البلاد.


وخمسة من القتلى من عائلة واحدة وقد طمرت الأمطار منزلهم إثر انزلاقات التربة كما قال المسؤول المحلي براديب جاين لوكالة فرانس برس.

في النيبال، قال هومكالا باندي مسؤول قسم إدارة الكوارث "في الأيام الثلاثة الماضية، قتل 31 شخصا من جراء الفيضانات وانزلاقات التربة الناجمة عن أمطار غزيرة هطلت في مختلف أنحاء البلاد. وهناك 43 شخصا مفقودون".

وأضاف "لا تزال الأمطار تهطل في عدة أماكن، ونحن لا نزال نجمع الحصيلة التي قد ترتفع أكثر".

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي