طائرة تفرغ مياه الصرف الصحي على حديقة بريطاني وتغطيها بالكامل

مرحاض طائرة
مرحاض طائرة

فوجئ رجل بريطاني بمدينة وندسور البريطانية بوجود فضلات بشرية هائلة، غطت الحديقة الخاصة به بالكامل، مما تسبب في حالة من الاستياء، ودفع السلطات المسئولة للتحدث عن الواقعة وشجبها.

وتبين أن طائرة أفرغت مياه الصرف الصحي الخاص بمرحاضها فوق حديقته، أثناء طيرانها في الهواء، ما تسبب في "تغطيته بشكل كامل" بفضلات بشرية.

ونقلت شبكة "بي بي سي" البريطانية عن كارين ديفيز، وهي عضو في منتدى للطيران بوندسور، قولها يوم الثلاثاء "لقد شعرت بالرعب عند سماعي بالحادث"، مضيفة أن مياه الصرف الصحي غطت بالكامل الرجل سيء الحظ وحديقته والمظلات الموجود داخل الحديقة.

ولم تكشف ديفيز عن اسم شركة الطيران التي تسببت في الحادث، غير أنها قالت إنها "تقع على مسافة طويلة جدا من هنا".

وأثار الحادث استغراب أعضاء منتدى الطيران، فعادة ما تخزن مراحيض الطائرات مياه الصرف الصحي في خزانات خاصة، ثم يتم التخلص من محتوياتها بمجرد هبوط الطائرة.

ومن المفترض أنه لا يسمح للإفراج عن مياه الصرف الصحي في الهواء، فقد استخدمت الطائرات ولأكثر من 30 عاماً المراحيض الفارغة من المياه، بحيث لا تضطر لنقلها إلى الطائرة، كما أن ذلك يقلل من أحمالها أثناء الرحلة.

ووفقا لـموقع "Mirror" فإن الضغط على زر المرحاض يفتح صمام في الجزء السفلي منه لنقل محتوياته إلى خزان مخصص بالطائرة بسعة 200 جالون، وتبقى النفايات في الخزان لمدة الرحلة، وبمجرد هبوط الطائرة يتم "شفط" هذه المخلفات بجهاز خاص ومن قبل الطاقم المختص.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي