ع الطاير

هكذا أصبحت مصر

محمود المخبزى
محمود المخبزى

ما تشهده مصر حاليا من استضافة البطولات الكبرى أمر يشعرنا بالفخر لما وصلت إليه مصر وحصولها على ثقة الاتحادات الدولية والرغبة الأكيدة من كافة الدول فى المشاركة بالبطولات التى تنظم وتقام على أرض الكنانة لما تلمسه من قدرات فى الناحية التنظيمية أو البنية التحتية الهائلة تضمن النجاح الباهر .. وبالأمس القريب واصلت مصر إبداعها باستضافة مونديال جديد وهو بطولة العالم للرماية والذى يقام لأول مرة فى مدينة مصر الدولية للألعاب الأولمبية بالعاصمة الإدارية الجديدة التى ستكون عاصمة الرياضة فى مصر الفترة القادمة لما تضمه من إمكانيات هائلة صممت ونفذت على أعلى مستوى بدعم وتوجيه من الرئيس عبد الفتاح السيسى .. تلك المدينة التى ضمت بين جوانبها أفضل ميادين الرماية فى منطقة الشرق الأوسط والعالم ونال استحسان كل الوفود التى شاركت وأكدت أنها لم تر تلك الإمكانات فى العديد من الدول الكبرى.

هكذا أصبحت مصر الرياضية بعد أن استحوذت الرياضة على دعم غير مسبوق من الرئيس عبد الفتاح السيسى الذى منح بطولة العالم للرماية الأخيرة العلامة الكاملة برعايته للمونديال ليشهد نجاحا كبيرا خاصة بعدما أكد جون فرنسوا رئيس الاتحاد الدولي للرماية أن مصر أصبحت تنافس دول العالم على تنظيم البطولات العالمية، بفضل دعم القيادة السياسية للمنظومة الرياضية إلى جانب قدرتها على مواجهة فيروس كورونا من خلال توفير عوامل الأمن والسلامة الصحية والطبية مما كان له عظيم الأثر في جعل مصر هدفا للاتحادات الدولية في تنظيم البطولات والاحداث العالمية، واشادته بالمدينة الرياضية الدولية للالعاب الأوليمبية التى تعد واحدة من كبرى المنشآت الرياضية والتى بها أكبر ميدان رماية على مستوى العالم.

هكذا أصبحت مصر الرياضية بعدما أعادت مصر من جديد الروح إلى الملاعب والتحدى الكبير الذى قطعته على نفسها فى مونديال اليد مطلع العام الحالى بعد أن كان مصير كل البطولات التأجيل أو الإلغاء ولكن بالتحدى والإرادة اكتسبنا ثقة العالم أجمع.

مصر الرياضية أصبحت بهذا الشكل بالدعم الكبير من الرئيس عبد الفتاح السيسى والنشاط الكبير من الوزير الكفء أشرف صبحى الذى يتحرك على كل الأصعدة وبالتنسيق مع كافة الهيئات الرياضية .. حفظ الله مصر

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي