الأقباط يحتفلون مع المسلمين بتوزيع الهدايا بمناسبة المولد النبوي | صور

الأقباط يحتفلون مع المسلمين بتوزيع الهدايا
الأقباط يحتفلون مع المسلمين بتوزيع الهدايا

أحمد زنط 

ملحمة وطنية من المحبة والإخاء بين عنصري الأمة الواحد ترجمها الأخوة الأقباط الى واقع جميل بمصر العظيمة، أيقونة المحبة الوطنية ودرة الشعب الواحد المحب المتآخى المتسامح، حيث خرج شباب الأقباط بجميع مدن ومراكز وقرى محافظة الأقصر مساء أمس للاحتفال مع المسلمين بالمولد النبوى الشريف.

يتبادلون التهانى وموزعين العصائر والحلوى على المارة  فى مركز إسنا، حيث شارك مسيحيو مدينة إسنا بجنوب محافظة الأقصر، فرحة المسلمين بالمولد النبوي الشريف، حيث حرص الشباب القبطى على توزيع العصائر والمياه المثلجة على أخوتهم المسلمين، فى مشهد جميل يظهر مدى الوحدة الوطنية بين المصريين.

اقرأ أيضا|احتفالات «الصوفية» تجوب شوارع المنيا بمناسبة المولد النبوى الشريف 


ويقول شنودة يوسف أحد أقباط مدينة جنوب الأقصر إن ذكرى مولد الرسول هي ذكرى عطرة تهل على الجميع في مصر مسلمين وأقباط، بالمحبة والرحمة والخير والإخاء والتسامح وأن تلك المناسبة فرصة طيبة لمشاركة الأخوة المسلمين احتفالاتهم، وأعرب بيشوي سامح عن كامل سعادته بمشاركة أصدقائه وأهالى مركز إسنا  فى المناسبات المختلفة سواء الدينية والاجتماعية وغير ذلك، حيث إن الجميع تربطه محبة الجيرة والصداقة المتواصلة على مدار سنوات طويلة يتخللها تبادل مشاعر الفرح والحزن سويًا داخل مجتمع واحد.


ومن جانبه أكد رامى إبراهيم أن الأجواء الذي تخلقها الاحتفالات بالمناسبات الدينية وتبادلها مع الأشقاء من المسلمين يودي إلى زرع المحبة في نفوسهم، مشيرًا إلى أنه في هذه اللحظات تختلط المشاعر الطيبة والاحترام المتبادل بين المسلمين والأقباط في مصر وهذه العاده الحسنه توارثها الشباب من الآباء والأجداد بمحافظة الأقصر فذلك دليل قاطع ولا يمكن الشك فيه على الوحدة والمحبه والاستقرار التي تعيشها الدولة المصرية بقيادة رئيسها وقائدنا الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهوريه الذى أرسى دعائم المواطنة والاستقرار والحياة الكريمة لجميع المصريين.

 
ويقول بشاى برسوم إننا كمسيحين نحتفل بالمناسبات الدينية للمسلمين في مختلف المزمنة توارثها من آبائنا وأجدادها، وكذلك يحتفل الأخوة المسلمين مع أخواتهم المسلمين فى جميع المناسبات  فهم أيضا يبادلون احتفالاتنا في أوقاتها المحددة، مطالبًا الجميع بالتكاتف في الكل المناسبات في الأعياد والأفراح والأحزان أن يقفوا بجانب بعضهم البعض هذه الروح لا يمكن لأحد أن يفتتها أو يخترقها لهدم الوطن فنحن جميعا أبناء وطن واحد وسماء واحدة ونيل واحد، حمى الله مصر وقائدها العظيم النبيل الرئيس عبدالفتاح السيسى.

ويضيف المهندس أحمد على إسنا أن مشهد الاحتفال الذى شاركنا فيه الأقباط  يعد رسالة للعالم أجمع عن المحبة والسلام الذى يجمع أبناء الوطن الواحد وأن مصر واحة الأمن والأمان والاستقرار والمحبة والإخاء.


مشيرًا  الى أن المسلمين والأقباط بمحافظة الأقصر ومصر قاطبة كنانة الله فى أرضه  يتشاركون فى جميع المناسبات الاجتماعية، موضحًا ومصر الآن فى عهد الرئيس السيسى تنعم بالمحبة والأخاء والاستقرار والانجازات العملاقة التى تتم بأرض مصر المحروسة ونحن مصريون ولا فرق بيننا، موضحاً أن الاحتفالية تأتى فى إطار العادات والتقاليد التى لا تتغير بين أهالى محافظة الأقصر، عندما يجتمع الجميع مسلم وقبطى فى جميع المناسبات سواء الدينية أو الاجتماعية، وهذا ما يحدث كل عام داخل محافظة الأقصر، حيث يجتمع أهالى المدينة والقري من مسلمين وأقباط كل عام للاحتفال بالمولد النبوى الشريف.

من جهة أخرى قام أبناء عجايبى بمدينة الأقصر بإقامة عدة كوادر لتوزيع العصائر والهدايا والحلوى على إخوتهم المسلمين  فى عادة سنوية توارثها أبناء عجيبة على مدار عشرات السنين تقوم أبناء عجايبى الأسرة  المسيحيه بمدينة الأقصر بإقامة عدة كوادر للاحتفال بالمناسبات الدينية مثل المولد النبوى الشريف وإقامة مائدة الإفطار فى شهر رمضان المعظم فى اسمى معانى المحبة والوحدة الوطنية منذ قديم الأزل.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي