البرلمان العربي يدعو أمريكا لاحترام تعهداتها بإعادة فتح قنصليتها في القدس

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

دعا البرلمان العربي الإدارة الأمريكية إلى احترام تعهداتها والبدء في التطبيق العملي لإعادة فتح القنصلية الأمريكية في مدينة القدس.

جاء ذلك خلال جلسته العامة الأولى من دور الانعقاد الثاني من الفصل التشريعي الثالث برئاسة عادل بن عبد الرحمن العسومي، رئيس البرلمان العربي، التي عُقدت أول أمس السبت 16 أكتوبر.

واعتبر البرلمان العربي ذلك خطوةً مهمة لإعادة تصحيح المسار وتعزيز العلاقات بين الولايات المتحدة وفلسطين، وكذلك إعادة فتح مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن.

وجدد البرلمان العربي مطالبة المجتمع الدولي بتقديم الدعم المالي اللازم لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا"، للخروج من الأزمة المالية، التي تمر بها الوكالة في الوقت الحالي، والبحث عن سبل تمكينها من ممارسة مهامها بصورة مستدامة، ومطالبة الأمم المتحدة بالمحافظة على استمرار رسالة "الأونروا"، التي تأسست بموجب قرار الجمعية العامة رقم (302) بتاريخ 8 ديسمبر 1949، والربط الدائم بين إنهاء عملها وبين تنفيذ قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم (١٩٤) بتاريخ 11 ديسمبر 1948، القاضي بعودة وتعويض اللاجئين الفلسطينيين الذين هجروا وشردوا من ديارهم.

كما دعا البرلمان العربي الدول العربية إلى إطلاق حملة لتقديم الدعم المالي الرسمي والشعبي اللازم لمساعدة الفلسطينيين، والطلب من جامعة الدول العربية التحرك لدى الحكومات العربية لتنفيذ التزاماتها في قرار قمة بيروت لعام 2002، فيما يتعلق بالدعم المالي لمنظمة التحرير الفلسطينية، والتمسك بمبادرة السلام العربية نصًا وروحًا وتسلسلها، وتفعيل شبكة الأمان المالية للسلطة الفلسطينية، التي أقرها القادة العرب وأكدوا عليها في اجتماعاتهم اللاحقة.

اقرأ أيضًا: البرلمان العربي يرفض قرار السماح لليهود المتطرفين بالصلاة في الأقصى 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي