سرادقات الحلوى تغزو مدينة طنطا في احتفالات المولد النبوي| صور

صورة موضوعية
صورة موضوعية

كتب: عصام عمارة


تشهد مدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية، زحامًا شديدًا من جانب المواطنين لشراء الحلوى بمناسبة قرب احتفالات المولد النبوي الشريف.

ويحرص المواطنون على شراء الحلوى من المحلات بالمدينة خاصة المجاورة  لميدان السيد أحمد البدوي والذي تم إلغاء الاحتفالات به للعام الثاني على التوالي بسبب جائحة كورونا فضلا عن بعض المحلات المنتشرة ببعض الشوارع الرئيسية بمدينة طنطا وصاحبة شهرة وتاريخ في صناعة الحلوى.


ويلجأ العديد من أصحاب محلات بيع الحلوى إلى إقامة سرادقات كبيرة أمام واجهات المحلات لاستيعاب الاعداد الكبيرة من المواطنين على شراء الحلوى بمختلف أنواعها 

يقول أحمد البهي محاسب: «أنني اذهب الى مدينة طنطا لشراء حلوى المولد والمكسرات والملبن والفستق احتفالا بالمولد النبوي ورغم ارتفاع أسعارها والتي تجاوزت ٧٠ جنيه المكسرات الا انها أصبحت عادة لكل الأسر في المحافظة وخاصة الأطفال على تناول حلوى المولد».


ويشير محروس طنطاوي محامي إلى أن الكثيرين من أبناء المحافظات المجاورة يأتون إلى الغربية ومدينة طنطا خصيصا لشراد الحلوى نظرا للسمعة الكبيرة التي تتمتع بها مصانع ومحلات الحلوى بطنطا خاصة وأنها مغلفة للحفاظ عليها صحيا ورغم وجود بعض أفرع لمصانع ومحلات بيع الحلوى بباقي مدن المحافظة الا ان المواطنون يحرصون على شرائها من طنطا.


وتضيف سها عبدالوهاب محاسبة، أن حلوى المولد أصبحت من أساسيات الهدايا للمخطوبين جدد حيث يحرص اي عريس اوشاب على شراء علبة حلوى قيمة واهدائه لخطيبته بمناسبة مولد النبوي الشريف وهذا احد اسباب الزحام أيضا امام محلات الحلوى ويصل متوسط سعر علبة الحلوى التي تضم جميع الأنواع من مكسرات وملبن بأنواعه إلى ٣٥٠ جنيه للعلبة  الواحدة .

هذا وتعد حلوى المولد  من أبرز طقوس الأسر المصرية والمقبلين على الزواج للاحتفال بالمولد النبوى الشريف  حيث يزداد  الإقبال على شرائهاقبل الاحتفالات بنحو اسبوعين  على الرغم من ارتفاع أسعارها مؤخرا  حيث تستحوذ المكسرات المستوردة على الصناعة في الحلوى 

وفى جولة لـ«بوابة أخبار اليوم» بمدينة طنطا لرصد أسعار حلوى المولد هذا العام، تبين أنها ترواحت بالمحلات الشهيرة، بين ٧٠ و ١١٠ لكيلو المكسرات الواحد بينما تختلف العبوات او العلب  وفقا للحجم والوزن  والمحتويات  حيث تحتوى العبوات التى يصل سعرها أكثر من ٣٥٠ جنيه في بعض المحلات  على صوابع الفستق واللوز وملبن عين الجمل،وتشمل العبوة التى يصل سعرها إلى ٥٠٠ جنيه ويقبل المقبلين على الزواج على شرائها  ملبن بندق وملبن فستق وصوابع اللوزية ولفة حمصية،وقرص كاجو وقرص بندقية ومكسرات.

ويوكد محمد شاهين عضو الغرفة التجارية بالغربية، أن مدينة طنطا تعد الأبرز فى تصنيع حلوى المولد بكميات كبيرة،  على مستوى الجمهورية حيث يبلغ أعداد المصانع الكبرى بها أكثر من ٨ مصانع  تستعد لموسم احتفالات المولد النبوي الشريف  منذ شهرين ومن قبله مولد السيد أحمد البدوي والذي الغي هذا العام بسبب الكورونا 
حيث يتم  تجهيز احتياجات السوق، والمواطنين بكميات كبيرة.


وأشار إلى أن أغلب العبوات المغشوشة من الحلوى التى يتم ضبطها من قبل مديرية التموين بمحافظة الغربية تنتشر فى الأقاليم ويتم تصنيعها فى مصانع "بير السلم"،باستخدام الألوان الصناعية الغير مصرح بها، فضلا عن سوء التغليف وحفظ محتوياتها وعادة تكون في القرى اما مدينة طنطا فلها سمعتها وشهرته المعروفة بين كل محافظات مصر.


هذا وفي خطوة نحو الحفاظ على العاملين بمحلات بيع الحلوى بمدينة طنطا في ظل الزحام الشديد للمواطنين على شراء الحلوى مع قرب الاحتفالات بالمولد النبوي الشريف وجه الدكتور عبدالناصر حميده وكيل وزارة الصحة بالغربية القوافل والمحلات المتنقلة للتطعيم بلقاحات الكورونا لتطعيم العاملين بمحلات الحلوى المنتشرة بمدينة طنطا وذلك الموجودة بالشوارع الرئيسية ومنطقة ميدان السيد البدوى منعا لانتشار المرض ومتابة تطبيق الإجراءات الاحترازية بها.

 

هذا وفي إطار تشديد الرقابة على مصانع تصنيع الحلوى الغير مرخصة تمكنت  مديرية التموين بمحافظة الغربية من ضبط ١٢ الف علبة حلوى مجهولة المصدر داخل أحد مصانع الحلويات الغير مرخصة بمركز السنطة

وكان المهندس محمدابوهاشم وكيل وزاره التموين والتجاره الداخلية بالغربية قد وجه بتكثيف الحملات المفاجئة على مصانع الحلويات خاصة مع إقبال المواطنين هذه الأيام على شراء الحلويات احتفالا بقرب  المولد النبوي الشريف
وكذلك  لمحاربه الغش التجاري وجشع التجار، حيث تم تشكيل حملة تموينية مكبرة ضمت مفتشي تموين إداره الرقابه التموينيه بتموين الغربية ضمت كلا من محمد الخولي و خالدزكي السيد احمد الحواله مفتشي التموين
 واثناء تفقد الحالة التموينية بدائرة مركز السنطه واسفرت الحمله عن  ضبط  مصنع حلوي جافه غير مرخص وتم التحفظ علي 12000 اثني عشر الف قطعه حلوي جافه مجهوله المصدربغرض الغش التجاري والخداع وتحقيق مكاسب غير مشروعه بالمخالفة  للقانون  رقم 154لسنه 2019 الخاص بالتراخيص.


غير أن مدينة طنطا لازالت تحتفظ بشرتها في تصنيع الحلوى وتوجد بعض المحلات يصل تاريخها إلى أكثر من ٨٠ عام خاصة الموجودة  بمحيط السيد البدوي.

اقرأ أيضا:  إزالة 620 حالة إشغال بـ حى شرق أسوان  

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي