محافظ المنوفية يسلم كراسي كهربائية ومساعدات مالية لعدد من ذوى الهمم

صورة موضوعية
صورة موضوعية

التقى اليوم الاثنين، اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية ووسط إجراءات احترازية بعدد من الحالات الإنسانية وذوي الهمم والأسر الأولى بالرعاية والبالغ عددهم 77 حالة بمختلف مراكز ومدن وقرى المحافظة.

جاء ذلك ضمن سلسلة لقاءات رد الجميل والتي تنظمها المحافظة للمساهمة في رفع المعاناة عن كاهل تلك الأسر وتلبية مطالبهم واحتياجاتهم دعماً لمبدأ التكافل الاجتماعي، وتنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية بالتواصل المباشر لتوفير «حياة كريمة»، وبحضور نائبه محمد موسى واللواء علاء رشاد السكرتير العام واللواء عماد يوسف السكرتير العام المساعد والنائب محمود شرارة عضو مجلس الشيوخ ومحمد موسي رئيس جمعية الهلال الأحمر بالمنوفية، وإمام فوزى وكيل وزارة التضامن الاجتماعي ومحمد ربيع منسق «حياة كريمة» بالمحافظة.

وفي بداية اللقاء أعرب محافظ المنوفية، عن سعادته بلقائه بالحضور وحرصه الدائم للاستماع إلى مطالبهم، مقدماً التهنئة بمناسبة المولد النبوي الشريف ومؤكداً على مكتبه مفتوح دائما أمامهم لتذليل العقبات وحل أي مشكلات تواجههم ، مستشهداً بحديث الرسول الكريم "خير الناس أنفعهم للناس"، مشيراً بأن تقديم تلك المساعدات لهو حق أصيل من حقوقهم والذي ترعاه الدولة لتخفيف العبء عن كاهلهم، مشيداً بدور رجال الأعمال ومساهمتهم الفعالة في دعم الأسر الأولى بالرعاية.

وقام محافظ المنوفية بتسليم 43 كرسي كهربائي وإعانات مالية لذوي الهمم مراعاة لظروفهم الصحية والاجتماعية، كما تم تقديم "مساعدات مالية وشنط مواد غذائية وشنط مدرسية وكوتشيات" لعدد من الحالات الإنسانية وذلك بقيمة إجمالية (800 ألف جنيه) دعم من المحافظة ومشاركة رجال الأعمال ومنظمات المجتمع المدني.

ووجه المحافظ وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، بسرعة إنهاء إجراءات صرف  المعاش لأحد المواطنين من ذوى الهمم من ناحية ميت عفيف بالباجور والتواصل مع مواطنة بقرية الاطارشة بالباجور لتسليمها كارت الخدمات المتكاملة، كما وجه بتوفير كشك كمصدر رزق ثابت لأحد المواطنين من ذوى الهمم من ناحية أشمون.

وخلال اللقاء أهدت إحدى الحالات الإنسانية  من ذوى الهمم "بورتريه" من أعمالها كهدية تذكارية للمحافظ تقديراً لمجهوداته في رعاية ذوى الهمم، هذا وقد أمر المحافظ على الفور بتسليم كرسي كهربائي لمواطنة بناحية حي شرق شبين الكوم متزوجة وتعول ثلاثة من الأبناء من ذوي الهمم،  كما تضمن اللقاء صرف مساعدة مالية لمواطنة بناحية مناوهله مركز الباجور تعول طفلة مريضة تعانى من ضمور كامل بالمخ وليس لديها مصدر دخل، وصرف مساعدة مالية لمواطنتان إحداهما بمركز شبين الكوم والأخرى بناحية الغوري مركز بركة السبع يعانون من مرض سرطان الثدي ويتلقيان العلاج الكيماوي، فضلاً عن صرف مساعدة مالية لمواطنان بمركز الباجور أحداهما بالجزيرة الشرقية يعانى من ضمور بخلايا المخ وضعف بالأطراف الأربعة وتشنجات وعدم القدرة على الكلام، والآخر بناحية كفر الدوار ويعاني من مرض مزمن بالمخ ويعول بنتين في سن الزواج ولا يوجد لديه مصدر دخل ينفق منه.

ووافق محافظ المنوفية، على صرف مساعدة مالية لمواطنة بمركز شبين الكوم مطلقة وتعانى من مرض الفشل الكلوي، ومواطن آخر بناحية شبرا خلفون يعانى من ضمور بعضلات الجسد وملازم الفراش وليس لديه مصدر دخل.

وأشار محافظ المنوفية، إلى أنه يتم صرف مساعدات مالية لحالات أخرى من خلال لجنة المساعدات، حيث يتم بحث كافة الحالات الإنسانية وصرف مساعدات مالية لها بصفة دورية  فضلاً عن اللقاءات المستمرة.

وفى نهاية اللقاء أكد محافظ المنوفية حرصه واستمراره في التواصل الدائم والمباشر مع جميع مواطني المحافظة للتعرف على مدى احتياجاتهم ومناقشة مطالبهم وتوفير الحلول المناسبة لها وفقاً للوائح والقوانين المتبعة.

اقرأ أيضا:  مكتبة الإسكندرية تنظم حفلا فنيًا وتراثيًا مفتوحًا للجمهور

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي