تحذيرات أوروبية من تفاقم وضع المهاجرين على الحدود مع بيلاروس

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

حذر مكتب دعم اللجوء الأوروبي (EASO) من خطر تفاقم الوضع مع المهاجرين غير الشرعيين على حدود بيلاروس مع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وقالت المديرة التنفيذية للمكتب، نينا جريجوري، في مقابلة نشرت اليوم الأحد 17 اكتوبر، في أحد وسائل الإعلام الألمانية: "الوضع في البلدان الواقعة على الحدود مع بيلاروس خطير للغاية. وبالتأكيد لا يمكن حله في المستقبل القريب".

وأشارت جريجوري إلى أن لاتفيا وليتوانيا أكثر الدول التي عانت من أزمة المهاجرين.

وتابعت غريغورى قائلة: "مثال واحد فقط: ليتوانيا تسجل عادة 500 طلب لجوء في السنة. الآن سجلت السلطات أكثر من 2.5 ألف طلب من لاجئين وصلوا من بيلاروس، منذ أن بدأ تدفق المهاجرين في أوائل الصيف". 

وأشارت وسائل الإعلام المحلية إلى أن الشرطة الفدرالية الألمانية تسجل أيضا على الحدود البولندية زيادة كبيرة في عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين دخلوا الاتحاد الأوروبي عبر بيلاروس. فمنذ بداية أغسطس، وصل أكثر من 4.3 ألف مهاجر غير شرعي من دول مثل العراق وسوريا وإيران عبر أراضي بيلاروس وبولندا.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي