تقديم 1.2 مليون جرعة من لقاحات كورونا للطلاب والعاملين بالجامعات

استمرار تطعيم طلاب الجامعات
استمرار تطعيم طلاب الجامعات

عرض الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريراً حول جاهزية المستشفيات الجامعية وموقف الاحتياطي الإستراتيجي للأكسجين والموقف التنفيذي للتطعيم باللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد للعاملين والطلاب وأعضاء هيئة التدريس بالجامعات.

وأوضح الوزير أنه تم تقديم نحو 1.2 مليون جرعة بالجامعات من لقاح فيروس كورونا، حتى 16 أكتوبر 2021، ما بين أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم وكذا العاملين والطلاب، وذلك من خلال 302 مركز تطعيم تم تجهيزها في 60 جامعة.

وأضاف الدكتور خالد عبد الغفار، أن عدد المستشفيات الجامعية المخصصة لتقديم خدمات العزل الصحي والعلاجي لحالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، والتي تقدم الخدمة في الوقت الحالي، يبلغ 26 مستشفى تابعة لـ 18 جامعة، مزودة بنحو 1637 سريراً، و 700 غرفة رعاية مركزة، و 526 جهاز تنفس صناعي، لافتاً إلى 36 مستشفى أخرى جاهزة لدخول الخدمة في أي وقت، وهي تابعة لـ 19 جامعة، ومزودة بنحو 6397 سريراً، و 712 غرفة رعاية مركزة، و 902 جهاز تنفس صناعي، كما عرض الوزير موقف متابعة استهلاك الأوكسجين السائل بالمستشفيات الجامعية، والذي يسير بمعدلات مطمئنة للغاية.

وقررت اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس "كورونا"، عودة فتح دورات مياه المساجد، للتيسير على روادها، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قد ترأس اليوم، اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس "كورونا"، بحضور عدد من الوزراء والمسئولين.

وأكد رئيس الوزراء على أهمية الإسراع بتقديم اللقاحات للمواطنين في كل المحافظات، مع التوعية الجماهيرية بأهمية هذه الخطوة في الحفاظ على سلامة الفرد والمجتمع، في ظل توافر اللقاحات المختلفة.

وقررت اللجنة عدم السماح بعد يوم 15 نوفمبر القادم، بدخول أي موظف لم يتلقى اللقاح إلى مكان عمله، أو سيكون عليه أن يجري تحليل PCR كل أسبوع، كما تقرر بداية من 1 ديسمبر المقبل عدم السماح لأي مواطن بدخول أي منشأة حكومية لإنهاء إجراءاته إلا بعد تأكيد الحصول على اللقاح، كما تقرر عودة فتح دورات مياه المساجد، للتيسير على روادها، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

كما تمت الموافقة خلال الاجتماع على تخصيص مليار جنيه، لمواجهة أوجه الصرف الخاصة بأزمة فيروس كورونا.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي