زلزال يضرب جزيرة بالي الإندونيسية ويودي بحياة 3 أشخاص ويلحق أضرارًا بالمباني

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

ضرب زلزال متوسط الشدة جزيرة "بالي" الإندونيسية الشهيرة في وقت مبكر من اليوم السبت 16 أكتوبر، ما أدى إلى انهيارات أرضية أسفرت عن مصرع 3 أشخاص على الأقل وألحق أضرارًا واسعة بالمباني.


ووقع الزلزال في الساعة 3:18 صباحًا بالتوقيت المحلي، وبلغت شدته 4.8 درجة على مقياس ريختر، ووقع مركزه على 8 كيلومترات تقريبًا من مقاطعة كارانجاسيم، في إقليم بالي، وعلى عمق بلغ 10 كيلومترات، وألحق أضرارًا واسعة بالمباني في منطقة ريندانج التابعة للمقاطعة، بحسب ما أوردته وكالة أنباء "أنتارا" الإندونيسية.


وسجلت وكالة الأرصاد الجوية وعلم المناخ والجيوفيزياء الإندونيسية ثلاث هزات ارتدادية أعقبت الزلزال المدمر بلغت شدة كل منها 3.8 درجة، و2.7 درجة و1.7 درجة.


وقال رئيس قسم تخفيف آثار الزلازل في الوكالة، داريونو، إن الزلزال الذي ضرب ريندانج، ألحق أضرارًا بالمنازل وتسبب أيضًا في مجموعة من المخاطر، مثل الانهيارات الأرضية وانهيار الصخور في عدة أماكن.


lمن جانبه، أكد رئيس مكتب تخفيف الكوارث في إقليم بالي أن أربعة أشخاص قد دفنوا في انهيار أرضي في قرية ترونيان، مشيرًا إلى أنه تم إنقاذ أحدهم، فيما لا يزال البحث جاريًا عن باقي الضحايا.


ويأتي الزلزال بعد أن أعادت الجزيرة فتح أبوابها للتو أمام السائحين مع انحسار الجائحة.
 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي