السحابة السوداء تغطي أسيوط ورؤية ضبابية من شدة الدخان

السحابة السوداء تغطي أسيوط
السحابة السوداء تغطي أسيوط

شهدت محافظة أسيوط  منذ عصر أمس الجمعة تصاعد رائحة دخان الحرق على المكشوف السحابة السوداء والتي غطت مدينة أسيوط بالكامل والقرى المجاورة لها بسبب قيام المزارعين بحرق بوص المخلفات الزراعية مما تسبب في زيادة حساسية الصدر عند كبار السن. 

كما كست الطرقات بالمدينة أبخرة ودخان الحرق والتي تأتي مع الرياح من شمال المحافظة وشرقها مع حركة الهواء الشمالية الشرقية، وتسببت في رؤية ضبابية، حيث عمت الأدخنة شوارع المدينة والطريق الزراعي أسيوط القاهرة واستغل المزارعين يوم الجمعة لعدم وجود مسئولي الزراعة والبيئة والأحياء في مكاتبهم نظراً للاجازة الأسبوعية. 

اقرأ أيضا| تطوير 11 قرية ضمن المرحلة الثانية لـ«حياة كريمة» بمركز أسيوط | فيديو

ورغم تشديدات اللواء عصام سعد محافظ أسيوط على الأجهزة التنفيذية للمحافظة بمتابعة مخالفة الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية، إلا أن هذا لم يكن كافياً لمنع الحرق والذي يسبب أزمات صحية لكبار السن، ومصابي حساسية الصدر، والأطفال الذين تأثروا جداً بشدة الأدخنة التي عمت المدينة بالكامل. 

ومن جانبها أصدرت غرفة الأزمات الطوارئ بمحافظة أسيوط، بياناً طالبت فيه أهالي القرى بعد انتشار السحابة السوداء والأدخنة في أجواء أسيوط بسب حرق البوص بالإبلاغ عن أي حالة حرق مكشوف في الأراضي الزراعية سواء في المدينة أو في القرى. 


وقال البيان في حالة رصد أي  منطقة أو أرض زراعية يقوم صاحبها بالحرق المكشوف، يرجى الإبلاغ لغرفة عمليات المحافظة على الأرقام 2135858  - 2135727 على مدار 24 ساعة. 

وأوضح البيان أنه سيتم توجيه لجان البيئة ومجالس المدن والأحياء لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتناشد الهيئة بالمواطنين أصحاب الزراعات بعدم حرق مخلفات الزراعات وأعواد الذرة، حيث إنها ظاهرة تؤذي بشدة الصحة العامة، خاصة أصحاب الأمراض الصدرية والأطفال وكبار السن وتسبب كوارث صحية، إضافة إلى أنها جريمة تصل عقوبتها إلى الحبس وغرامة مالية تصل إلى 50 ألف جنيه. 


وقال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط إنه تم تحرير 43 محضر حرق مكشوف للمخلفات الزراعية بقرى ومراكز المحافظة وذلك ضمن الحملات اليومية الميدانية بالقرى والمراكز التي تشنها الأجهزة التنفيذية بالمحافظة بالتنسيق مع إدارة شئون البيئة بالمحافظة لرصد وتحرير محاضر ضد حرق المخلفات الزراعية وفرض غرامات فورية على المخالفين وفقًا للقوانين والقرارات المنظمة لذلك. 

وأكد سعد على إنه تم توزيع أكثر من 26 مفرمة للمخلفات الزراعية على قرى ومراكز المحافظة لفرم المخلفات الزراعية والتخلص الآمن منها وبخاصة قش الذرة دون الإضرار بالبيئة والصحة العامة للمواطنين والقضاء على الحرق المكشوف وتعظيم الاستفادة من المخلفات الزراعية وإعادة تدويرها وتحويلها إلى سماد عضوى "كمبوست" وأعلاف عضوية للحيوانات "سيلاج" بالتعاون مع مديرية الزراعية وتفعيل حملات التوعية والارشاد الزراعي.  

وأشار محافظ أسيوط إلى أنه عقد عدة اجتماعات ولقاءات مع القيادات التنفيذية ورؤساء المراكز والأحياء ومسئولى الزراعة والبيئة للتشديد على مواجهة ظاهرة الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية وتحرير المحاضر للمخالفين وتشكيل لجان بكل مركز لمواجهة تلك الظاهرة. 


مشددًا على جميع رؤساء المراكز والأحياء وإدارة شئون البيئة بالمحافظة ومديرية الزراعة بتكثيف الحملات الميدانية لمنع حرق المخلفات والحرق المكشوف لمخلفات المحاصيل الزراعية بالحقول وذلك حفاظاً على صحة المواطنين ومنعًا للاضرار بالبيئة. 


كما وجه المحافظ بتكثيف حملات توعية المواطنين بخطورة الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية مع أهمية استخدام المفارم التي تم توزيعها بالقرى والمراكز وتخصيص أماكن تجميع المخلفات الزراعية بعيداً عن الطرق الرئيسية والكتل السكنية وتوعية المزارعين بنقل المخلفات إلى تلك الأماكن منعًا للمسائلة القانونية. 


لافتًا إلى تكثيف الجهود لمحاربة ظاهرة الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية وخاصة مخلفات الذرة والتي تلوث البيئة وتهدد صحة المواطنين وسلامتهم ومواصلة شن حملات خلال الفترتين الصباحية والمسائية لتحرير محاضر للمخالفين للقانون الذي يحظر قطعياً الحرق المكشوف لأي مخلفات وفرض غرامة مالية على المخالفين. 

 

وأوضحت المهندسة هدى اسماعيل وكيل وزارة الزراعة بأسيوط إنه تم التنبيه على مديري الإدارات ورؤساء الجمعيات الزراعية بقرى ومراكز المحافظة بإتخاذ العديد من الإجراءات الرادعة ضد من يتم تحرير محضر له بحرق المخلفات الزراعية وتعرضه لوقف حصته من الأسمدة الزراعية لمنع تكرار المخالفة مرة أخرى حفاظًا على البيئة من التلوث تنفيذاً لتوجيهات الحكومة والقيادة السياسية بالقضاء النهائي على الحرق المكشوف.

وأضافت هالة فرغلي مدير إدارة البيئة بالمحافظة إنه تم تكثيف الحملات على قرى ومراكز المحافظة بالتنسيق مع جهاز شئون البيئة و رؤساء المراكز والأحياء وتفعيل عمل اللجان التي تم تشكيلها بكل مركز لمواجهة ظاهرة الحرق المكشوف وشن حملات يومية وتحرير محاضر فورية لحرق المخلفات الزراعية بمختلف القرى والنجوع وفرض غرامات على المخالفين تبدأ من ألف جنيه وتجاوز 50 ألف جنيه على حسب مساحة الأرض مشيرة إلى إنه تم تم تحرير 34 محضر حتى الآن بمختلف المراكز منهم 26 محضر بقرى مركز منفلوط خلال يومين.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي