الركود يسيطر على سوق الذهب.. والمخاوف الاقتصادية ترفع أسعاره عالميا

نادى نجيب
نادى نجيب

حالة من عدم الاستقرار تسود اسعار الذهب في السوق المحلية متأثرة بالارتفاع الملحوظ فى الاسعار العالمية والذى بلغ 1767 دولارا للأوقية، بسبب مخاوف بشأن تضرر الاقتصاد العالمي من ارتفاع أسعار الطاقة وتراجع طفيف للدولار.

وأكد نادى نجيب سكرتير عام شعبة الذهب بالغرفة التجارية بالقاهرة أن الارتفاع الملحوظ فى اسعار الذهب العالمية اثر بالطبع على أسعار المعدن الاصفر فى السوق المحلية، حيث ارتفع الجرام بين 8 إلى 10 جنيهات عن الأسبوع الماضي.. مشيرا إلى أن الذهب عيار 24 بلغ 892 جنيها، بينما وصل سعر الجرام عيار 21 إلى 781 جنيها، أما سعر الذهب عيار 18  فبلغ670 جنيها للجرام. 

 ويوضح نجيب أن هذا الارتفاع يعتبر استمرارا لموجة الارتفاع التى شهدتها اسعار الذهب المتزايدة منذ بداية أزمة فيروس كرورنا، وحالة عدم الاستقرار الاقتصادي التي تسيطر على معظم دول العالم، مشيرا إلى أن الطلب داخل السوق المحلية مازال يعانى من الركود، نتيجة الأوضاع الاقتصادية للمواطنين فى ظل جائحة كورونا، بالرغم من تدنى أسعار الذهب بمصر خلال الفترة الأخيرة.. بالاضافة إلى دخول موسم المدارس.. لتقتصر حركة الشراء الضروريات فقط.
 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي