أهالي الروضة بالدقهلية يحتفلون بعودة الشاب المختطف منذ 12 يوما

الشاب محمد السيد
الشاب محمد السيد

احتفل أبناء  قرية الروضة التابعة لمركز طلخا بمحافظة الدقهلية بعودة ابن قريتهم الشاب محمد السيد بعد أن  تمكنت قوات الأمن من تحريره بعد 12 يوما من اختطافه من قبل مسلحين أثناء عودته من الإسماعيلية.

وانتظر أبناء القرية محمد على مدخلها وحملوه الشباب  وطافوا به شوارعها  سيرا على الأقدام حتى وصلو إلى منزله، موجهين الشكر لرجال الشرطة الذين قاموا بتحريره.

وكان عدد كبير من  الشباب والسيدات من أبناء القرية قد خرجوا مستقلين  سيارات ودراجات نارية ودي جي لاستقبال الشاب العائد بعد غياب ١٢ يوما قضاها في الاختطاف على يد عناصر إجرامية وذلك عقب إنهائه كافة  إجراءات تحريره داخل قسم شرطة القنطرة وقدمت أسرة الشاب الشكر والتقدير لرجال المباحث على ما بذلوه من مجهود في هذه القضية.

وتناولت أسرة الشاب محمد السيد  ٣٥ عاما  تناولت تفاصيل واقعة الاختطاف على يد مسلحين مجهولين بطريق القنطرة شرق بمحافظة الإسماعيلية، وأكدت زوجته أنه أثناء عودتهم من تقديم واجب التهنئة لزميل زوجها على ترعة الحاوي بالقنطرة شرق، يوم ٢ أكتوبر فوجئوا بسيارة ربع نقل تقطع الطريق ويستقلها ٥ أشخاص ٤ منهم مسلحين واستولوا على السيارة الخاصة بمحمد وهددوا بقتلي . 

وأضافت "محمد  ليس له خلافات مع أحد كما أنه زوج مثالي وحاولت تهدئة ابني وبنتي التوأم". 

وقال نجل المخطوف: "فوجئنا بسيارة ربع نقل تقطع الطريق، وهاجمونا ونزلونا من السيارة ورموني على الطريق وأخدوا عربية بابا ومشيوا". 

وكانت مديرية أمن الإسماعيلية قد تلقت إخطارا بقيام الزوجة  بتحرير محضر بخطف زوجها "محمد.ال.إ" ٣٥  عاما، مقيم بقرية الروضة التابعه لمركز طلخا بالدقهلية للخطف على يد ٤ أشخاص مجهولين، مؤكدة أن سيارة اعترضت طريقهم أثناء عودتهم وأبنائهم من حفل زفاف أحد أصدقائه بمحافظة الإسماعيلية.


 

اقرأ أيضا:  المنيا تستضيف عروض فرقة «المواجهة والتجوال» في قرى 3 مراكز

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي