«معاً للتعافي الأخضر» شعار يوم البيئة العربي لعامي 2022-2023 

وزراء البيئة العرب تتوسطهم وزيرة البيئة ياسمين فؤاد
وزراء البيئة العرب تتوسطهم وزيرة البيئة ياسمين فؤاد

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة ورئيس مجلس وزراء البيئة العرب إنه تم اختيار  المحور الرئيسى  لأعمال الدورة 33 للمجلس  وشعار يوم البيئة العربي لعامي 2022-2023 هو " معاً للتعافي الأخضر.

كما تم  تكليف جمهورية مصر العربية بإعداد رمز وملصق شعار يوم البيئة العربي، وكذلك إعداد ملخص حول مضمون الشعار وموافاة الامانة الفنية للمجلس ليتم  تعميمه على الدول العربية ليكون ضمن احتفالات الدول العربية وجميع شركاء مجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة باحتفالات وفعاليات يوم البيئة العربي العام القادم. 

جاء ذلك خلال إنعقاد المكتب التنفيذى لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة برئاسة مصر، وذلك بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة  بمشاركة وفود وخبراء البيئة بالدول العربية.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد  على أهمية  يوم البيئة العربى  فى توحيد جهود العالم العربى لحماية البيئة والحفاظ على استدامة موارده الطبيعية لنا وللأجيال القادمة بما يساهم فى تحقيق مستقبل أفضل  ويضمن صحة الإنسان و كوكب الأرض.

 وأشارت وزيرة البيئة الى أن مصر شاركت العالم العربى هذا العام بيوم البيئة العربي عن طريق تنظيم عدد من الأحداث التوعوية التفاعلية بالمحميات و الفروع الإقليمية بالتعاون مع  شركاء العمل البيئى و تنظيم عدد من الندوات وورش العمل التوعوية بالتعاون مع شركاء العمل البيئى مع الالتزام بالإجراءات الإحترازية لفيروس كورونا بالإضافة إلى عرض تنويهات وأفلام ورسائل توعوية لرفع الوعى البيئى لدى المواطنين من أجل المشاركة فى   الحفاظ على البيئة.    

وأضافت وزيرة البيئة أن الدولة تدعم كافة مشروعات التى تساهم فى الحد من التلوث البيئي وتخفيف آثار التغيرات المناخية وكفاءة الطاقة والطاقة المتجددة ووسائل المواصلات النظيفة والحفاظ على التنوع البيولوجي إضافة إلى الادارة البيئية المستدامة للموارد الطبيعية والمباني الخضراء والمنتجات والنظم الصديقة للبيئة والمحققة للاقتصاد الاخضر واستدامة وترشيد استخدام المياه لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية الصديقة للبيئة المحققة لأهداف التنمية المستدامة.  

جديراً بالذكر أن العالم العربى يحتفل يوم 14 أكتوبر من كل عام  "بيوم البيئة العربي" الذي يوافق تاريخ صدور قرارات الاجتماع الأول لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شئون البيئة الأول عام 1986 حيث يتم المشاركة فى هذا اليوم على كافة المستويات الرسمية و الأهلية المهتمة بالبيئة بالدول العربية من خلال تنظيم الندوات والأنشطة والبرامج المختلفة الخاصة برفع الوعي البيئي والعمل على مناقشة أهم القضايا والتحديات البيئية في المنطقة العربية.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي