«السعيد» و«جامع» تُناقشان آليات تنفيذ محور التنمية الاقتصادية لـ«حياة كريمة»

وزيرتا التخطيط والصناعة
وزيرتا التخطيط والصناعة

عقدت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية؛ ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة اجتماعًا لمناقشة الخطة التنفيذية لمحور التنمية الاقتصادية ضمن محاور المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" والتي تشمل عدد من المحاور منها التنمية الاجتماعية، والثقافية والبيئية، وتحسين جودة الحياة.

وقالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" تعد أكبر مبادرة تنموية في العالم من حيث التمويل الذى يصل إلى 700 مليار جنيه على مدار 3 سنوات، ومن حيث المستفيدين من التدخلات التنموية للمبادرة والذين يصل عددهم إلى 58 مليون نسمة، وهو ما يعكس أكبر عملية لتحقيق توطين أهداف التنمية المستدامة، مشيرة إلى أن "حياة كريمة" تحقق كل الأهداف الأممية للتنمية المستدامة.

وأوضحت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية أنه تمت مناقشة عملية خلق فرص تشغيلية لأبناء قرى "حياة كريمة" في إطار محور التنمية الاقتصادية ضمن محاور المبادرة، مؤكدة أن العمل الآن يجرى ليس فقط لخلق فرص عمل ولكن لضمان استدامة فرص العمل وتحسين مستوى الدخل لسكان قرى المبادرة، وذلك من خلال تمويل مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر بالتعاون مع جهات التمويل والجمعيات الأهلية والبنك الزراعى المصرى وجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

إقرأ ايضا|

 

 

إقرأ أيضا|

وزيرة التخطيط: نستهدف الوصول بنسبة المشروعات الخضراء لـ٥٠

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي