تقرير: مدرب ليستر سيتي يقترب من خلافة بروس في نيوكاسل

براندن رودجرز
براندن رودجرز

كشفت تقارير صحيفة عن اقتراب براندن رودجرز المدير الفني لنادي ليستر سيتي، من تولي تدريب فريق نيوكاسل يونايتد خلفا للرحيل المحتمل للمدرب ستيف بروس.

وتشير التقارير الصحيفة إلى أن المدرب ستيف بروس يعيش آخر أيامه في «سانت جيمس بارك» بعد استحواذ صندوق الاستثمارات السعودي على الفريق الإنجليزي.

وترغب الإدارة الجديدة للنادي الإنجليزي في تعيين مدير فني جديد خلال الفترة المقبلة ووضعت قائمة على رأسها الثنائي الإيطالي أنطونيو كونتي وروبرتو مانشيني، والفرنسي زين الدين زيدان.

وأشارت شبكة «سكاي سبورتس»، إلى أن براندن رودجرز أصبح المرشح الأول لخلافة ستيف بروس في تدريب نيوكاسل.

وأضافت أن رودجرز يمتلك بند في عقده الحالي مع ليستر سيتي سيتيح دفع 16 مليون يورو من أجل فسخ عقده، مشيرة إلى أن ضلك لا يمثل أي مشكلة بالنسبة للملاك الجدد لنيوكاسل.

وأوضحت أنه في حالة إقالة ستيف بروس قبل لقاء توتنهام يوم الأحد المقبل، فأن جيريمي جونز مساعد المدرب سيتولى مهام قيادة الفريق بشكل مؤقت لحين قدوم مدرب جديد.

ويواجه نيوكاسل، فريق توتنهام يوم الأحد القادم على ملعب «سانت جيمس بارك»، ضمن منافسات الجولة الـ8 من الدوري الإنجليزي.

ويقدم نيوكاسل أداء ولا أسوأ منذ بداية الموسم الحالي حيث أنه يحتل المركز التاسع عشر في ترتيب البريميرليج بـ3 نقاط من 7 مباريات، جمعهم من 3 مواجهات، ولم يحقق أي انتصار مقابل 4 هزائم.

وأكدت أن الإدارة السعودية قررت إقالة المدرب الإنجليزي بعد اجتماع بين مديري نيوكاسل، واتفقوا على أن الفريق في حاجة إلى مدرب جديد، موضخة أن قرار إقالة بروس قد تحدث خلال هذا الأسبوع، مشيرة إلى أنه سيحصل على مكافأة قدرها 8 ملايين جنيه إسترليني.

يذكر أن صندوق الاستثمارات السعودي، أعلن مساء أمس الخميس، الاستحواذ بشكل كامل على فريق نيوكاسل يونايتد الإنجليزي، وجاء في بيانه: :«أكملت مجموعة استثمارية يقودها صندوق الاستثمارات العامة، وتضم أيضاً شركة "PCP Capital Partners" و "RB Sports & Media" ("المجموعة الاستثمارية")، عملية الاستحواذ بنسبة 100٪ على نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي».
 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي