3 مناسبات تحتفل بهم الكنيسة .. تعرف عليهم

 الكنيسة القبطية الأرثوذكسية
 الكنيسة القبطية الأرثوذكسية

تحيى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية اليوم الأربعاء، تذكار استشهاد القديس يوحنا الجندي، وذلك وفقا لما جاء في سنكسار الكنيسة وهو كتاب يعرض قصص الشهداء والقديسين في المسيحية.

وايضا تحي الكنيسة تذكار نياحة " وفاة " القديسة ثاؤذورا الملكة، واستشهاد القديسين أورسوس وبقطر من الفرقة الطيبية .

تحيى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية اليوم الأربعاء، تذكار نياحة "وفاة" البابا سيماؤن الثاني 51 سنة، وذلك وفقا لما جاء في سنكسار الكنيسة وهو كتاب يعرض قصص الشهداء والقديسين في المسيحية.

وجاء في السنكسار أنه في مثل هذا اليوم سنة 822 ميلادية توفي الأنبا سيماؤن الثاني، الحادي والخمسون من باباوات الكرازة المرقسية، وكان من أهالي الإسكندرية ابنا لأبوين مسيحيين أرثوذكسيين من أكابر المدينة، وتأدب بعلوم الكنيسة وأختار لنفسه سيرة الرهبنة، فقصد جبل شيهيت وترهب في قلاية سلفه الأنبا يعقوب البطريرك.

وأضاف السنكسار، أنه مكث عنده عدة سنوات، أضنك فيها جسمه بالنسك الطويل، والتعبد الكثير ولما قدم الأنبا مرقس الثاني بطريركا، طلبه من أبيه الروحي الأنبا يعقوب، لما علم عنه من السيرة الصالحة، والتدبير الحسن فمكث عنده إلى أن تنيح.

ولما قدم الأنبا يعقوب أبوه الروحي بطريركا، جعله أيضا عنده، وكان ينتفع به كثيرا، ولما تنيح الأنبا يعقوب أجمع رأى الأساقفة والكهنة والمشايخ بالاتحاد الروحاني على تقدمة هذا الأب، لما رأوه في مدة إقامته عند الأبوين المذكورين من التقوى والإيمان الصحيح. فمسكوه وقيدوه ورسموه بطريركا. فسار السيرة الملائكية المرضية للرب. وشاء الله أن ينحيه فلم يقم على الكرسي سوى خمسة أشهر ونصف.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي