وزراء التخطيط والبيئة والمالية يجتمعون لبحث سبل الأدوات الاقتصادية الخضراء

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

عقدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتتمية الأقتصادية، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، والدكتور محمد معيط وزير المالية اجتماعًا موسعًا لبحث الأدوات الاقتصادية الخضراء ووضع آليات التحول للتعافي الأخضر، في إطار توجيهات رئيس الجمهورية الرئيس عبدالفتاح السيسي بالتنسيق بين أجهزة الدولة المختلفة في هذا المجال، والذي يتطلب اتخاذ العديد من الإجراءات والتسهيلات التمويليلة لجذب الاستثمارات الخضراء والاستفادة من الفرص التمويلية للمشروعات الخضراء.

نائب وزيرة التخطيط: الاستجابة المصرية لجائحة كوفيد 19 كانت ملهمة

وأكدت د.هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، أهمية الحوافز الخضراء ودورها في عملية جذب الاستثمارات في القطاع الخاص، وخصوصًا بعد أن أصبحت ٣٠٪؜ من استثمارات الموازنة العامه للدولة استثمارات خضراء في مجالات النقل والمياة والصرف الصحي والري والكهرباء، وتستهدف الحكومة الوصول بنسبة المشروعات الخضراء إلى ٥٠ ٪؜ من مشروعات الموازنة في ٢٠٢٤.

وأضافت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، أن استراتيجية الدولة للتعافي الأخضر تتضمن المزيد من تلك الحوافز لضمان توطين أهداف التنمية المستدامة، وذلك في إطار تنفيذ المبادرة الرئاسية حياة كريمة التي تعد إحدى أهم وأكبر المبادرات التنموية في العالم، وتتضمن آليات لتحقيق كل الأهداف الأممية للتنمية المستدامة وتعد ركيزة أساسية في استيراتيجية الدولة لتوطين أهداف التنمية المستدامة.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي