13 قسما للدراسة في معهد الدراسات القبطية .. تعرف عليهم

مكتبة معهد الدراسات القبطية
مكتبة معهد الدراسات القبطية

أعلنت إدارة معهد الدراسات القبطية عن فتح باب القبول للراغبين في الالتحاق بأقسام المعهد المختلفة، وذلك اعتبارًا من أول شهر سبتمبر الماضي، وحتى منتصف شهر أكتوبرالجاري.

ومن خلال ذلك التقرير تعرض بوابة أخبار اليوم أهم المعلومات عن دور المعهد وهدفه: 

- تأسس معهد الدراسات القبطية عام 1954م، وصدر قرار المجلس الملي العام بالموافقة على إنشائه في 21 يناير 1954.

- وافقت وزارة التربية والتعليم على إنشائه بخطابها الصادر من إدارة التعليم العالي رقم 1264 بتاريخ 10 يوليو 1955.

اقرأ أيضا : أول سبتمبر.. قبول دفعة جديدة بمعهد الدراسات القبطية

 

- أشادت وزارة التربية والتعليم بفكرة إنشائه لخدمة التاريخ الوطني في العصر المسيحي وسد العجز الموجود في هذا المجال.

- في 17 ديسمبر 1954 أقيم حفل افتتاح المعهد وقابلت الأوساط العلمية العالمية فكرة إنشائه باهتمام بالغ وسارعت إلى إيفاد علمائها وباحثيها إليه للتعاون العلمي المشترك. 

- يتبع المعهد لبطريركية الأقباط الأرثوذكس ويهتم بالتاريخ والحضارة والثقافة القبطية ودراسة التراث القبطي والحفاظ عليه.

- يعد قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية هو الرئيس الأعلى للمعهد .

ويضم  معهد الدراسات القبطية 13 قسما وهم : 

-قسم العلوم اللاهوتية 

يهدف إلى دراسة العلوم اللاهوتية بفروعها المتعددة ومنها علوم اللاهوت العقيدي والنظرى والأدبي والروحي والرعوي والكتابي والطقس والمقارن ودراسة الكتاب المقدس بعهدية القديم والجديد وكتابات الآباء والمصطلحات اللاهوتية والعلم والكتاب المقدس ودراسة اللغتين اليونانية والقبطية وغيرها . 

 

-قسم اللغة القبطية 

يهدف إلى تعليم اللغة القبطية قراءة وكتابة وقواعد ومحادثة وترجمة ودراسة اللهجات المتعدة لها والمقارنة بينها وتاريخ اللغة وتطورها وأيضا دراسة النصوص الأدبية بكل فروعها والنصوص الكتابية والكنسية والتاريخية ودراسة الصوتيات والنطق وجماليات الخط القبطي وتحقيق المخطوطات وإعداد دراسات حرة لتعليم اللغة القبطية .

 

-قسم الألحان والموسيقي القبطية 

يعتم بالحفاظ علي الألحان القبطية ودراسة التدوين الموسيقس والنوتة الموسيقية مما يساعد علي تذوق الألحان ودراستها وتحليلها وفهم المعاني الروحية لها والاهتمام بالجوانب العلمية ومنها تسجيل الألحان وتوثيقها .

 

-قسم الفن القبطي 

يهتم بدراسة الفنون القبطية بأنواعها مثل الأيقونات وفنون التصوير والزخرفة وفنون الفريسكو والموزاييك والخشب والخرف والفخار والزجاج والمعادن والنسيج القبطي والاهتمام بتدريب الدارسين علي الإنتاج الفني بما يشمله من علميات التحضير والأداء وغيرها.

 

-قسم العمارة القبطية 

يهتم بدراسة العمارة القبطية وعناصرها وتاريخها مع تحليل خصائصها المعمارية والبيئية ودراسة الطراز المعماري وتطويرها ورموزها والتاثير المعماري للحضارات المتلاحقة مع الأخذ في الاعتبار عمارة الماضي والحاضر لبناء عمارة تتمشي وتحديات المستقبل ودراسة أسس تصميم مباني الكنائس علي ضوء الطقس والعقيدة.

 

-قسم الآثار القبطية 

يهدف إلى دراسة الآثار القبطية والمنقولة والحفاظ عليها وتسجيلها وترميمها وصيانتها ويهتم بدراسة الكنائس والأديرة الأثرية ومحتوياتها من إيقونات ومخطوطات وآثار .

 

-قسم التاريخ القبطي 

يهتم بالتاريخ القبطي بجميع عصوره ومراحله من عصر الآباء الرسل وحتي العصر الحديث وتاريخ البطاركة عبر العصور ويتناول دور الأقباط في الحركة الوطنية ومشاركتهم في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية .

 

-قسم الاجتماع والتربية 

يجمع عددا من التخصصات الاجتماعية اللازمة لدراسة الحياة الاجتماعية بجوانبها المتعددة وتشمل علم الاجتماع والإنثروبولوجيا والخدمة الاجتماعية وعلم النفس والتربية ويهتم القسم بمجالات التنمية البشرية والخدمة العملية .

 

-قسم الدراسات الإفريقية 

يقدم القسم ثقافة متخصصة عن قارة إفريقيا باعتبارها القارة الأم ودراسة التأثيرات والمؤثرات الحضارية والثقافية والأدبية والفنية المتبادلة بين مصر وأفريقيا لإتمام المعرفة بها وتوطيد العلاقات بشعوبها.

 

-قسم الدراسات الإعلامية 

يهدف إلى استخدام المعرفة التكنولوجية والنظريات العلمية الخاصة بمجال الإعلام لخدمة التراث القبطي، وتشمل نظريات الإعلام والعلاقات العامة ونظريات الاتصال .

 

-قسم التراث الشرقي المسيحي 

يهتم بالدراسات الشرقية ومنها دراسة تراث الكنائس الأرثوذكسية الشرقية الشقيقة وما يتصل بهذا التراث من تاريخ وحضارة ولغة ومن أحداث تاريخية واجتماعية .

 

-قسم القانون الكنسي 

يتناول جوانب القانون الكنسي المرتبطة بالإكليروس والشعب وما يتصل بالعبادة والليتورجيا والعقيدة والطقوس وتنظيم الشئون الكنسية وكذلك تاريخ القانون مع دراسة قوانين الآباء الرسل، والأحوال الشخصية وقوانين الرهبنة .

 

-قسم العلاقات الكنسية والمسكونية 

يتناول الدراسة مجالات العمل المسكوني وتاريخ الحركة المسكونية وخبرات وأعمال رواد العمل المسكوني، وتكوين المجالس المسكونية وأنشطتها وأعمالها وأهمية التنشئة المسكونية لتكوين وإعداد كوادر متخصصة للمشاركة في العمل المسكوني.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي