السودان يعلن القبض على خلية تتبع تنظيم «داعش»

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

تمكن جهاز المخابرات العامة في السودان من إلقاء القبض على خلية تتبع لتنظيم "داعش" الإرهابي، في أحياء جبرة مربعي ١٨ و١٤ والأزهري مربع ١٤.

ويأتي تنفيذ هذه العملية في إطار الجهود المبذولة من قبل جهاز المخابرات العامة نحو تأمين واستقرار البلاد وبتنسيق تام مع الأجهزة الأمنية لمحاربة ومكافحة الأنشطة الإرهابية المتطرفة، وذلك بحسب وكالة الأنباء السودانية "سونا".

وأشار البيان الصادر من مدير الإعلام بجهاز المخابرات العامة أن قوة من جهاز المخابرات العامة المختصة قامت بتنفيذ المداهمة لكافة المواقع التي يختبئ فيها الإرهابيون، وأسفرت العملية القبض على عدد ١١ من الإرهابيين الأجانب من جنسيات مختلفة، منوهًا إلى أن المجموعة الإرهابية قامت بإطلاق الرصاص علي القوة المنفذة.

وذكرت المخابرات العامة السودانية، إن خمسة ضباط قُتلوا في اشتباك أثناء مداهمة استهدفت جماعة تابعة لتنظيم "داعش"، اليوم الثلاثاء 28 سبتمبر.

يذكر أن قال محمد حمدان دقلو، النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، إن المكون العسكري في الحكومة ملتزم بالوثيقة الدستورية والتحول الديمقراطي وصولًا لانتخابات حرة ونزيهة بنهاية الفترة الانتقالية.

وأضاف دقلو، خلال مخاطبته قوات الدعم السريع بقاعدة كرري العسكرية اليوم، إن المحاولة الانقلابية أعد لها إعدادًا جيدًا ل11 شهرًا، مشيرًا إلى أن مهندس المحاولة هو ذات المهندس للمحاولة السابقة، وذلك نقلًا عن وكالة الأنباء السودانية "سونا".

وأكد دقلو أن القوات النظامية قادرة على إحباط كل المحاولات الانقلابية، نافيًا حدوث أي انقلاب آخر.


وشدد على ضرورة توفير كافة الخدمات للمواطن من صحة وطرق وجسور لجهة إنها هي الضامن لاستمرار الحكومة، مطالبًا بضرورة الإسراع في عملية الإصلاح بالبلاد.

كما شدد دقلو على أن العسكريين ملتزمون بالوثيقة الدستورية التي تنص على تشكيل حكومة كفاءات مستقلة، معربًا عن أسفه من التأخير في تكوين الحكومة، وحماية الفساد وتهريب الذهب.

وأكد أن العسكريين مؤمنون بالديمقراطية، متحدثًا عن أن بعض المدنيين طلبوا منه مد الفترة الانتقالية لـ15 عامًا، منوهًا إلى رفضهم لأي محاولة من شأنها إطالة عمر الانتقالية في البلاد، حسب قوله.

وقال دقلو إن العسكريين ماضون في التحول الديمقراطي وصولًا بالشعب السوداني إلى انتخابات حرة ونزيهة.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي