«صيادلة الغربية» تدشن حملة «صيدلي يحترم مريضه » لمواجهة الأخطاء الشائعة

صورة موضوعية
صورة موضوعية

كتب عصام عمارة
 
دشنت نقابة الصيادلة بمحافظة الغربية حملة جديدة هي الأولى من نوعها بين محافظات الجمهورية تحت عنوان "صيدلي يحترم مريضه" وذلك لمواجهة الأخطاء الشائعة لصرف الصيادلة بالصيدليات للأدوية المدونة في روشتات الكشف الخاصة بالاطباء والغير مفهومة وواضحة بسبب سوء خطوط الطبيب والتي تعرض حياة المواطنين المرضى للخطر بسبب خطأ في صرف دواء لقراءة حرف في روشتة الكشف بالخطأ.


وأكد الدكتور هاني دنيا نقيب الأطباء الصيادلة بمحافظة الغربية لـ "بوابة أخبار اليوم" أنه يجب التصدي لتلك الظاهرة الخطيرة التي نواجهها الان حيث نفاجأ بكتابة الأطباء لروشتات علاج للمرضي بخطوط رديئة وطلاسم وغير مفهومة مما قد يعرضنا لخطر صرف دواء خاطئ لأي مريض وتعريضه لخطر الموت وكذلك الصيدلي يقع في الخطأ عندما يقوم بصرف روشتة العلاج وهو يعلم احتمالية الخطأ بسبب طلاسم خطوط وكتابة الأطباء البشريين.


وأشار نقيب صيادلة الغربية أن تلك الظاهرة الغريبة تعد بمثابة جريمة شروع في قتل مطالبا بضرورة تدخل نقابة الأطباء ومساندتها لنقابة الصيادلة في تلك الحملةواننا نوجه رسالة  الي كل مريض هذا الروشتة فيها سم قاتل بسبب طلاسم وسوء خطوط الأطباء.


وناشد نقيب الصيادلة بالغربية بضرورة عمل تشريع لتجرى تلك الظاهرة وتدخل مؤسسات المجتمع المدني والبرلمان وجهاز حماية المستهلك  للتصدي لتلك الظاهرة التي قديدفع ثمنها كثير من المواطنين المرضى .


وبدأت حملة نقابة الصيادلة بالغربية  في عمل حملات للتوعية بالصيدليات بمدن ومراكز محافظة الغربية لتوعية الأطباء الصيادلة بخطورة صرف أدوية للمرضي مدونة بخطوط غريبة ومطموسة وغير واضحة قد ينتج عنا صرف دواء بالخطأ لأي مريض وتكون حياته هي الثمن وضرورة أن يتم كتابة روشتات العلاج بواسطة الكمبيوتر أو بخط مطبوع  حتى تكون واضحة وسليمة وتدوين الدواء بالاسم العلمي  وعلي مسئولية الطبيب 
وبدأت نقابة الصيادلة بالغربية في نشر ذلك بوسائل التواصل الاجتماعي لحث المواطنين والمجتمع المدني على المشاركة في تلك الحملة ونشر صور لروشتات العلاج الغير واضحة لتنبيه المواطنين

اقرأ أيضا:  خريطة تواجد حملة «معًا نطمئن.. سجل الآن» بالإسماعيلية

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي